أضف إلى المفضلة
الجمعة , 07 آب/أغسطس 2020
شريط الاخبار
ماكرون من بيروت: لبنان يواجه أزمة ومعاناته ستستمر ما لم يتم إجراء الإصلاحات لبنانية لماكرون : أناشدك ألا تقدم المال لحكامنا الفاسدين السفيرة اللبنانية في الاردن تقدم استقالتها احتجاجا على الفساد وصول طائرة إلى عمّان من بيروت على متنها عدد من الأردنيين باسيل لـRT: لا يجوز إزالة العمل التخريبي من حسابات انفجار بيروت الصرايرة: 93 مليوناً و378 ألف دينار حجم التبرعات لـ "همة وطن" العراق: الأولوية في إعادة الإعمار للمقاول والمستشار الأردني نقابة المواد الغذائية: مستوردات الغذاء تخضع لرقابة مشددة الأندية القرآنية الصيفية التابعة للأوقاف تواصل برامجها عبر تقنية الاتصال المرئي 805 جولات تفتيشية على منشآت غذائية خلال أسبوع متحف الأردن يستقبل زواره في أيلول المستشفى الميداني الأردني يتجه الى بيروت ويستقبل المصابين الجمعة الانتهاء من تصحيح امتحان الثانوية العامة وزارة العمل تحدد الموعد النهائي لمغادرة العمالة الوافدة في الأردن تمديد عمل المحلات التجارية حتى الواحدة ليلا وحظر التجول 2 فجرا
بحث
الجمعة , 07 آب/أغسطس 2020


نائب رئيس محكمة التمييز القاضي الرشدان يعتذر عن اساءته للقضاة بوصفهم بالمعاقين

07-03-2011 11:11 PM
كل الاردن -

كل الاردن – قدم نائب رئيس محكمة التمييز محمود الرشدان القاضي الدكتور محمود الرشدان اعتذارا لجميع قضاة المملكة على الاساءة التي تعرض بها للقضاة امام اللجنة القانونية في مجلس النواب.

اعتذار الرشدان جاء على الصفحة الرئيسة لموقع المجلس القضائي الاردني.

وقال الرشدان خلال جلسة اللجنة القانونية في مجلس النواب في تعليقه على الأسباب التي تدفع المجلس القضائي لإجراء امتحان للقضاة بعد 10 سنوات من تعيينهم وفقا لقانون استقلال القضاء الجديد بـ' أن الامتحان ضروري حتى نستطيع التخلص من بعض القضاة المعاقين' ... الأمر الذي أثار استياء بعض النواب الذين دافعوا عن القضاة باعتبارهم شرف وعزة وكرامة للعدالة .

حيث جاء على لسان القاضي الرشدان في مذكرة اعتذاره ' تلبية لرغبة زملائي السادة القضاة الذين اعتبروا ان ما بدر مني من عبارة قد اساءتهم اثناء مناقشة قانون استقلال القضاء المؤقت مع اللجنة القانونية الموقرة في مجلس النواب، فانني سواء قلت هذه العبارة او الكيفية التي تداول الحديث فيها بين السادة القضاة او لم اقلها فانني اعتذر لكم ايها السادة القضاة الاجلاء واؤكد لكم انني اكن لشخص كل واحد منكم كل الاحترام والتقدير، وتعلمون انني حريص مثلكم على نزاهة وحيادية جهازنا القضائي الذي افنيت شبابي في خدمته بكل امانة ونزاهة واجتهاد، والذي اردته ان يكون دائما عزيزا عاليا عصيا على النقد اوالتجريح كما ارادة سيد البلاد مولاي صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظة الله ورعاه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخوكم القاضي الدكتور محمود الرشدان.

اعتذار القاضي الرشدان جاء خلال اجتماع المجلس القضائي بكامل اعضاءه يوم الاحد الماضي 6-3-2011 ، حيث تم التداول بالامور التي تهم القضاء والقضاة، وقدم الدكتور محمود الرشدان مذكرة للمجلس ابدى فيها اعتذاره لما تم في جلسة اللجنة القانونية لمجلس النواب.   

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
08-03-2011 04:33 AM

غريب امرالمسئولين في بلدي :
هذا يسب المعتصمين وذاك يحقر القضاة وتلك تستخف بالمعلمين وتصفهم بالغوغاءيين مابالكم يا سادة يا محترمون . ان دل هذا على شيى انما يدل على انكم لم تصلوا الى هذة المناصب بجهدكم الخاص وعطائكم المميز بل جئتم بالواسطة والمحسوبية ليس الا !!!!!!؟؟؟؟؟؟
انصح الحكومة ان تعيد النظر بالموظفين وتعقد لهم دورات في الادب وكيفية التعامل مع الشعوب الحية . وليعودوا الى المعلمين لاخذ مثل هذه الدورات لانهم الاجدر والاكمل والانبل في التربية والاخلاق

2) تعليق بواسطة :
08-03-2011 06:11 AM

بدون تعليق

3) تعليق بواسطة :
08-03-2011 06:27 AM

ولا يمكن أن نصل إلى مرحلة الشفافية حتى في الكلام... منيح الإعتذار, ولكن لا يجب أن يمر هكذا, فيجب على كل من يسئ لقيمة وطنية (القضاء هنا ولا أتحدث عن أشخاص) أن يحاسب, هذا أولا... والنقطة الأخرى, لماذا المراوغة في الكلام؟؟؟ قل أنك أخطأت واعتذر... مش لفة طويلة عريضة وما حكيت فيها انك غلطت, وبعديها اعتذرت... والله كلكوا ما بتفرقوا عن الخازن اشي, اسلوب اعتذاره نفس الإشي كان تحقيري

4) تعليق بواسطة :
08-03-2011 06:28 AM

من يصف الناس بما هو ليس فيهم فهو من يحمل هذه الصفه
فسعاده القاضي الذي يجرح كرامة اعضاء حراس الحق في بلدنا الغالي يجب عليه ان يقدم استقالته فورا وان لا يبقى في موقع القياده لانه لا يستحقها
كما ان الصفه التى اطلقها على نفسه كفيله بأن تجعله شخص فاقدا للاهليه وتفقده موقعه وبالتالي فهذا القاضي اصبح فاقدا لشروط الوظيفه العامه بشكل عام فما بالنا بوظيفة رفيعه في السلطه القضائيه

5) تعليق بواسطة :
08-03-2011 06:51 AM

يجب عليك الاستقالة لان من يسئ مرة سيسئ مرات. تحلى بالشجاعة و ارحل

6) تعليق بواسطة :
08-03-2011 07:15 AM

اذا بستحي على حاله يستقيل افضل الا اذا كان كلامه صحيح وأهل مكه ادرى بشعابها

7) تعليق بواسطة :
08-03-2011 08:57 AM

اعتذر ...
مصطلح جديد من مصطلحات الفساد الاخلاقي في الاردن فقط ،، من يهين الشعب ويهين الاحرار يعتذر ومن يهين القضاة يعتذر ومن اهان العمال والمزارعين اعتذر ومن ومن ومن ... وسقط حق الناس وكرامتهم بكلمة واحدة قالها سفيه .. ولم يحدث شيء ،، هل ادخل نص الاعتذار ضمن قانون العقوبات الاردني الغبي المتخلف ،، حتى اصبحت تجب عن السفيه العقاب .. نعلم ان قضائنا الذي يعتزون به هم قضاء فاشل وليس نزيها كما يقولون ونعلم ان الكثير من القضاه تعينو بالرشوة والواسطة ،، لكن لاتصل الا ان يهانون علنا فمنهم القضاة المحترمين ..
لا انافق ولا اكذب اعرف ان قاضيا تعين بمبلغ 6 الاف دينار ..

8) تعليق بواسطة :
08-03-2011 09:57 AM

يفترض بالقضاة أو المجلس القضائي أو رالتقدم بشكوى جزائية بحق القاضي المذكور موضوعها الذم والقدح إذا كنا بصدد الشفافية في التعامل والأداء بعيدا عن التقوقع خلف المراكز أكان المشتكى عليه نائب رئيس تمييز أم وزير أم مواطن عادي ، فقدح القضاة جرم يعاقب عليه القانون بالحبس حتى ثلاث سنوات وإذا كان بسبب الوظيفة فعقوبتها الأشغال الشاقة،وبخلاف ذلك فكل ما نسمعه عن ملاحقة مرتكبي جرائم اغتيال الشخصية المنصوص عليها في قانون مكافحة الفساد يغدو بدون مدلول وحبر على ورق

9) تعليق بواسطة :
08-03-2011 10:01 AM

http://www.ammonnews.net/article.aspx?articleNO=82124

10) تعليق بواسطة :
08-03-2011 11:39 AM

ايها السيدات والسادة المحترمين ....
ارجو ان ابين ان اللفظ ظاهر للجميع فيه اهانة ولكن يوجد ما هو اكبر من ذلك ولكن لا ادري لماذا لا يعتبر اهانة ..
برايي ان اكبر اهانة للسادة القضاة واستهتار بهم هو انشاء ما يسمى بهيئة مكافحة الفساد ... حيث ان هذا يحط من قدر القضاة ومن دورهم ويشير الى انهم غير مؤهلين للتعاطي مع اهم الملفات التحقيقية والقضائية ... ومن وجه اخر فان انشاء نثل هذه الهيئة يدل على كفائة الجهاز القضائي واستقلاله الى حد ما وان هيئة مكافحة الفساد انشئت لحماية الفاسدين والمفسدين (المجرمين الحقيقين) من الملاحقة القضائية ..

11) تعليق بواسطة :
08-03-2011 02:39 PM

مع احترامي لجميع القضاة ولكن المعاق له احترامه وكرامته ايضا فلا يجوز ان نستخدم المصطلح بقصد الاساءة او الانقاص من شأن أي شخص.

12) تعليق بواسطة :
08-03-2011 03:39 PM

الاعتذار يجب أن يوجه الى المعاقين لانهم أسي ء لهم.

13) تعليق بواسطة :
08-03-2011 06:20 PM

الرشدان اسء لنفسه ونسي انه واحد منهم

14) تعليق بواسطة :
09-03-2011 04:55 AM

يا جماعة المعاق مواطن كريم رضي بحكم خالقه ومع ذلك لا يزال يعمل وينتج حتى يثبت نفسه ، ويقدم لمصلحة وطنه ما بوسعه من غير أن يتعرض أو يسيء لأحد ومن غير محسوبيات أو واسطات أو رشوات فهو انسان قنوع وراض. بذلك يكون أفضل من كثير من الناس العاديين الذين يتمتعون بكامل قواهم العقلية والجسدية ولكنهم يفضلوا ان يبقوا عالة على الحكومة وعلي الشعب.

15) تعليق بواسطة :
09-03-2011 10:09 AM

الجميع يدلي بتصريحاته هنا وهناك، والجميع يفتي، ولم يفهم الموضوع أحد من المعلقين أعلاه، المهم أن نفتي، لا أن نفهم، القاضي الدكتور محمدد الرشدان من أنزه وأشرف وأطهر القضاة هذا البلد لا بل في العالم أجمع، وهو لم يُخطئ لا بحق القضاة ولا بحق أحد، بل قال كلمة حق، ولكن المغرضين والفاسدين والحاسدين (وكل من لا يريد الإصلاح في هذا الوطن) هولوا الموضوع وأعطوه أكبر من حجمه، القاضي منح حياته وشبابه، نهاره وليله وصحته ووقته لتطوير السلك القضائي واستقلاليته، ليُفتي العملاء بما شاءوا فمفهوم الطهارة والنزاهة صعب أن يفهمه أحد إلا إذا ارتقى لمستوى القاضي الدكتور محمود الرشدان له مني كل محبة واحترام وتقدير.

16) تعليق بواسطة :
09-03-2011 12:53 PM

أفحسبتم إنا خلقناكم عبثا وإنكم إلينا لا ترجعون ، حسبي الله ونعم الوكيل فيك

17) تعليق بواسطة :
09-03-2011 01:22 PM

قال الشاعر " نعيب زماننا والعيب فينا "
وقال حافظ " لا تلوموا العربية ولوموا امة ضاعت فضاع مجدها "
لا يا دكتور انت مثقف ومتعلم وابن ناس هل هذا خلق المتعلمين وهل هذا خلق القضاة اعتقد ان الجواب واضح ولا اختلاف فيه
فأسفك لا يعنينا في شيء وماذا ينفع الاسف بعد ان خرجت الطلقة من مكانها هل ستعود ثانية اعتقد ان اسفك كان الاجدى به ان يكون قبل ان تخرج هذه العباره من شخص على مستوى من المسؤولية والعلم وفي مكان مرموق "نائب رئيس محمكة التمييز "
هل هذا ما نادى به جلالة الملك المعظم هل هذه الشفتفية والوضوح في التعامل هل هذا احترام الانسان الذي كما قال عنه ولي النعمة " الاستثمار الحقيقي فيه"
انني اتساءل ويتساءل معي كثيرون اذا المسؤولين يعاملون الموظفين بهذه الطريقة واي موظفين انهم قضاة المنزهين والبعيدين عن كل الاخطاء فماذا نريد تحن المواطنين بعدها منهم ....انتهى الحوار

18) تعليق بواسطة :
09-03-2011 09:49 PM

الى صاحب التعليق رقم 7:
ليست هذه طريقة التعبير عن الراي وليست هذه حرية راي انما هي وقاحة ويجب ان تحاسب عليها انت ومن سمح لك بنشر هذا التعليق وتتحمل الصحيفة مسؤولية هذا الامر لان ما ذكرته هو اتهام سافر لجهاز يتمتع بالنزاهة والعدالة وان هؤولاء القضاة قد عينوا بارادة ملكية سامية وان كنت لاتعلم او تعلم ولكنك لا تعي ما تقول فان القاضي لا يعين الا بعد اجتياز مراحل صعبة ويتم التحري عنه وعن علمه واخلاقه ونزاهته وهنالك المجلس القضائي الذي يتابع جميع ىالقضاة عن كثب ولايرضى بان يدخل في الجهاز القضائي الا من يثبت علمه وخلفه ونزاهته
ولا يجوز المساس بحرمة هذا الجهاز وهيبته ولا يجوز ان يتم تداول الامور التي تخص القضاة بهذه الطريقة،،،،واني اطالبك ان كنت تجرؤ على اظهار اسمك كاملا وعنوانك لتتمكن الجهات المعنية من ملا حقتك وان كنت لاتجرؤ فيجب ملاحقة الصحيفة والمحرر وايضا سيتم التوصل لك عن طريقق التتبع لعنوانك الالكتروني واطالب الجهات ذات العلاقة بمباشرة التحقييق فورا لتكون عبرة لغيرك ممن يتطاول ويستخدم عبارات ذم وقدح بحق الجهاز القضائي النزيه.
ادام الله وطننا الغالي وعزه وكرامته في ظل صاحب الجلالة الماك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه.

19) تعليق بواسطة :
14-03-2011 03:27 AM

والله انه زلمة مرّ و الصراحة ان اصحاب الفتن حرّفوا على لسان الدكتور محمود الرشدان و الصحيح انه قال "كان يوجد قضاة معوِقيين لعملية تطوير القضاء" و نحن فهمنا و لكن غيرنا لا يريد ان يفهم، و عسى و ان تكرهوا شيئاً و هو خيرٌ لكم ، الرشدان كنز للوطن و من يجهله لا يعرفه و اتوقع خلال فترة ليست الطويلة تعينه بمنصب عالي كوزير للعدل او عين او رئيس لديوان التشريع او حتى رئيس للسلطة القضائية .

20) تعليق بواسطة :
15-03-2011 05:38 PM

نعتذر

21) تعليق بواسطة :
24-06-2014 01:19 AM

كل الاحترام والتقدير للدكتور القاضي محمود الرشدان المحترم

22) تعليق بواسطة :
11-11-2015 06:44 PM

لمعرفة المزيد عن القضاء عليك ان تقراء تاريخ خليف فاروق طاهر الطراونة الرقاد العمري الوزان

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012