أضف إلى المفضلة
الجمعة , 12 تموز/يوليو 2024
الجمعة , 12 تموز/يوليو 2024


الاردنيون يفقدوا مصداقيتهم بنسبة 100% مع المسؤول ، والعكس !

بقلم : فتحي المومني
31-10-2015 11:00 AM
أبتعد بعض الشيء عن الكتابة في الصحف ، ويستنفرني ممارسات خطيرة على الارض الاردنية لاكتبها أمام أعين الناس ؛ علّهم يستفيقوا من سباتهم العميق ، وولائهم غير المبرر لمنظومة تتلاعب بكل مفصل من مفاصل حياتهم وعلى رأسها التلاعب بالعقل ؟!
أريد أن أعرّج على أربع نقاط تضاف إلى نقاط كثيرة من العبث والفشل الرسمي الاردني في حياة المواطن بعموم وهي على النحو التالي :-
- المستثمرون في الاردن يشكون ويمتعضون من عبث المسؤول الرسمي في التعاطي مع مشكلاتهم لتسهيل مهماتهم في اقامة مشاريعهم التي تعود بالفائدة على السوق الاردني والمواطن بالاخص ، وقد حاورت بعضَهم قائلاً لي : الوضع في الاردن مقرف طارد للمستثمر من سوء الاجراءات وتعجيزنا ، وبالتالي يتفوهون بكلمة واحدة فقط مفادها - اذا مو عاجبك الوضع بشوفلك واحد يشتري منك مصنعك او ما وضعته على الارض من مواد عينية ، وهذه هي لغة المسؤول ، وقد أجبته انا بعبارة واحدة : هذول شلة كمسيونات مع قرار اكبر مما تفكر به ، ويريدون منك ان تدفع قبل أن تسهّل لكَ الاجراءات الرسمية ، وهم لا يتعدون لصوص يحكموا بسلاح مواطن يخلو من العقل والتفكير ! ’ترى ما الذي يجري على أرض الاردن في هذا الامر ، ومن المسؤول عن ذلك ؟ هل كلام جلالة الملك عن تبسيط الاجراءات للمستثمرين ’يضرب بعرض الحائط أم ماذا ؟! ( حلقة مفقودة ، ولكننا نعرفها بالتأكيد ) .
- مَن من أبواق الصحافة الرسمية تجرّأ وكتب عن واقع التعليم في العام الحالي 2015 ، وهل عرف المواطن الاردني أن التعليم في أسوأ مرحلة كالسابقات من المراحل ويتعداها بكثير ، وما يمارس على ارض الواقع في المدارس هو مثار الدهشة من انصبة وواقع متردي يعصف بواقع التعليم إلى الهاوية والعجز فيما بعد ، وتضخم يأكل دخل المعلّم يوماً بعد يوم ، وبيئات مدرسية طاردة للاجيال القادمة في التعاطي مع عملها - بوظيفة معلّم ، وحقوق مكتسبة للمعلمين كثيرة وقد أشرنا اليها لاكثر من مرّة ، وتذهب في مهب الريح ، ولا حياة لمن تنادي ، والسبب أن صاحب القرار يحمل السلاح ، وهناك مواطن لم يصل بعد إلى قرار ذاتي للتصالح مع نفسه قبل المجتمع ليعيد في داخله قاعدة واحدة فقط وهي - يجب ان تسقِط الفاسد على كرسي متعفّن لتبني وطنك من الصفر ، ودون الخوف من العواقب ، وإلا فمصيرك العبودية حتى يرث الله الارض ومَن عليها .
- الاردن لا يوجد فيه مؤسسات صحفية مسؤولة ، إلا من يكتب بهذا القلم ومن شابهه ، ولو كانت الصحافة سلطة فاعلة غير ’مسحّجة ( مطبِّلة ) ؛ لسألت أصحاب القرار عن رواتب ومصروفات ومياومات من يَحكم الاردن ، وحكومات الاردن التي اختارها المسؤول ولم يختارها الشعب بالتأكيد ، وكل من له صلة بهم في كل التفاصيل ، والتي يتعذر عليَّ ذكرها من كثرة التجاوزات . ( أردن أخضر ، ولكن فقط في اللون ، والواقع أنه وطن مسلوب ، ومنتهي الصلاحية !
- الاردن واحة أمن واستقرار ، والمواطن فيه يعيش’ في حالة أمن وأمان ، وكل ما يهم المواطن متوفِّر دون مكرمة ، وهو أقرب ما يكون من الدولة الفاضلة ، ولا حاجة لنا بمسؤول يحكمنا عند هذه الحدود المتكاملة ، ولأننا دولة قانون ومؤسسة ، والحاكم والمواطن فيها يعيشا على مستوى واحد من العدالة مجتمعة ؛ فقد اقترب المواطن الاردني من الانتحار ، والجنة في الآخرة لم تعد تلزمه أمام ما ينعم به من رفاه ؟!

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
31-10-2015 08:09 PM

الاردنيين زرعت فيهم مفاهيم وثقافات غير مفاهيمهم وثقافتهم الاصلية وهذه الثقافة سرت سريان سحرياً وأتت أكلها وكان قلة قليلة أستشعروها ولكن كانت أصواتهم كمن صرخ في واداً سحيق؟؟؟

2) تعليق بواسطة :
31-10-2015 08:52 PM

من العادات السيئه في الكتابه او الحديث هو التعميم والتحدث باسم الشعب هناك قاعده علميه عالميه تقول لا تعمم فمن يعمم يفقد المصداقيه في حديثه او نتيجة بحثه حتى في الطبيعه وقوانين العلم لا يوجد تعميم في الفيزياء ينقص حجم السوائل بخفض درجات الحراره لكن الماء كلما خفضت حرارته زاد حجمه فما بالكمن يكتب ان الشعب الاردني .....١٠٠٪ فهو لا يستحق القراءه

3) تعليق بواسطة :
01-11-2015 12:29 AM

نعم - الاردنيون الحقيقيون فقدوا مصداقيتهم وكلامك في الصميم

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012