أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 24 تموز/يوليو 2024
الأربعاء , 24 تموز/يوليو 2024


" سنة الهزة ".. ومسؤولية تطبيق كود البناء تلافيا لخطر الزلازل

بقلم : المهندس صخر الكلوب
05-07-2018 10:17 AM

أثناء عملي في وزارة الاشغال العامة قبل اكثر من عشر سنوات كنت رئيسا للجنة الفنية للزلازل والتي كان لها نشاط ملحوظ . ومن متابعاتي استقصيت عن زلزال عام 1927 وهو ما يسميه اهل السلط والأردن وفلسطين ب' سنة الهزة' وكانوا يؤرخون الاحداث بها قبلها وبعدها .

زلزال 11/7/1927 كان مركزه منطقة ديرعلا قرب قرية داميا في غور الأردن و كانت شدته حوالي ست درجات على مقياس 'رختر' وسقط فيه مئات الأشخاص خصوصا في السلط ونابلس على ضفتي نهر الأردن.

كما تسبب بدمار وتضرر اغلب بيوت 'الجدعة والميدان' في السلط وبدمار كبير في نابلس وبسقوط جسر داميا'جسر الأمير محمد ' على نهر الأردن وقضت عائلات بأكملها. وقامت امارة شرق الأردن في حينه بصرف مبلغ 40 جنيها فلسطينيا (العملة المتداولة انذاك ) لكل أسرة متضرره .

الشاهد من الموضوع ان زلزالا بهذه الشدة لو وقع لا سمح الله هذه الأيام لقتل آلاف الناس حيث ان البيوت في تلك الأيام كانت من القصب والطين والتبن و غالبا بطابق واحد ،اما اليوم فهي من الحجر او الخرسانة ولعدة طوابق .

ومن نافلة القول ان غالبية بيوتنا وخاصة في المحافظات لا تراعي مقاومة أفعال الزلازل وان كان هناك تقدم في هذا المجال بعد اقرار وتطبيق كود الزلازل رغم ان التطبيق على أرض الواقع لا زال خجولا خاصة في الشقق السكنية التي يهدف أصحابها غالبا التوفير والربح العالي .

هناك خطر حقيقي من موضوع الزلازل وهناك مسؤولية كبيرة على الدولة وعلى نقابتي المهندسين والمقاولين.نسأل الله تعالى أن يجنبنا كل سوء .

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012