أضف إلى المفضلة
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024
شريط الاخبار
حجاج أردنيون ساروا 26 كم قبل انقطاع الاتصال بهم نصف مليون سائح سعودي دخلوا إلى الأردن منذ بداية العام الحالي مكتب خدمات قنصلية أردني مؤقت في مكة نصر الله: التهديد بالحرب لا يخيفنا وإذا فرضت سنقاتل بدون ضوابط الجرائم الإلكترونية تحذر من تحميل تطبيقات خارج المتاجر الرسمية الأردن بالمرتبة السادسة عربيًا على مؤشر تحول الطاقة الدفاع المدني يعزز حدود العمري بكوادر بشرية وحافلات إسعافية لاستقبال الحجاج الزرقاء: الدفاع المدني يخمد حريق هنجر مصنع بلاستيك - صور إسقاط طائرة مسيرة على الواجهة الشمالية محملة بمواد مخدرة الأجواء الحارة تهدد بانخفاض غلة المحاصيل الزراعية في الأردن الأمن العام: رفع الجاهزية لاستقبال الحجاج الأردنيين والعرب - صور توقيف سمسار هجرة غير شرعية 15 يومًا ومنع آخر من السفر المهندس شحادة أبو هديب ينعى صديقه الأستاذ الدكتور عمار الحنيطي بدء وصول الحجاج الأردنيين إلى أرض الوطن غرق ثاني سفينة بريطانية استهدفها الحوثي الأسبوع الماضي
بحث
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024


تراجيديا الإنحطاط العربي

بقلم : سليم البطاينة
04-10-2018 05:37 PM

سؤال وحديث شبه دائم لماذا تخلف العالم العربي وتقدم الغرب ، في وقت وصل فيه العرب إلى أدنى درجات التخلف والانحطاط في جميع مجالات ونواحي الحياة ( السياسية والاقتصادية والاجتماعية ) بينما يعيش الغرب في تطور هائل وتقدم لا مثيل له ويحسد عليه نعم تخلفنا لأننا نظرنا إلى الماضي ولَم نتعلم ونظرنا إلى الحاضر ولَم نتحرك ونظرنا إلى المستقبل ولَم نخطط وعطلنا العقل واعتمدنا على البدائل من الخارج واستوردنا التكنولوجيا وأهملنا الفكر العلمي الذي أنتجها والأهم أننا نكتفي بالإحتقار والإزدراء ونقنع أنفسنا بأننا الأفضل حقيقة مرة يجب الاصداع بها عسى أن نجد حلولاً ناجحة وفعالة
فالعرب كتبوا التاريخ لكنهم ظلوا خارجه لقرون فالإلتحاق بركب الحضارة مجدداً ودخول التاريخ يقتضي معرفة كيف خرجوا منه فالداء إذاً متجذر في عمق التاريخ لهذه الأمة فقراءة التاريخ لا يجب أن تكون أنتقائية فالرجوع الى الماضي يجب ان يكون الهدف منه العبر والدروس لانه السبيل الأمثل لحل مشاكل الحاضر فلقد خرجنا من التاريخ يوم توقف الأجتهاد وأحرقت كتب ابن رشد بالأندلس وأغلقت دار الحكمة ببغداد ويوم توقفت المدارس من لعب دورها الحقيقي فأنحدرنا في ظلمات الجهل والتخلف.
فشتان بين دول تقدس العلم ودول أخرى تقدس الجهل والتخلف وتفتقر لأبسط مقومات المجتمع المدني فعلى سبيل المثال الناتج المحلي لجميع الدول العربية دون استثناء لا يشكل أكثر من ٧٪؜ من الناتج الأمريكي فالعرب لم يتقدموا بالصناعة في شيء وبقوا على قاعدة الأستهلاك لا الإنتاج حتى أنهم لم يبرعوا في صناعة سلعهم الأستهلاكية.
كارثة ويأس في المشهد العربي في تشكيل مستقبله فعندما نقارن العرب بالغرب نرى كم هو مؤسف حقاً ما وصل اليه العرب من تخلف وتراجع فالعرب الأن يعيشون على الاطلال البائدة والأمجاد الضائعة وفي وحل من التخلف الفكري والحضاري فلا مساواة بين الافراد ولا قانون يسود الجميع بل يسلط فوق رقاب الضعفاء فالقانون ببلادنا العربية يداس ويضرب بعرض الحائط فالواقع مرير بين غرب لا يعرف الغلو ولا التبعية المطلقة ويؤمن بأهمية العقل والتفكير الصحيح وينزل الإنسان منزلته اللائقة أما في دولنا فلا قيمة للمعرفة أو العلم وبينات التخلف مستحكمة لان هنالك من يرعاها فقد يظن البعض أن الشعوب لا تعرف الجواب فكلمة لا حول ولا قوة الا بالله وبالرغم أنها قليلة المفردات الا ان فيها معاني الإيمان والتوحيد ما يعجز القلم عن وصفه فهي تعني انه لا تحول من متحرك الى ساكن ولا ساكن الى متحرك.
فإلى جانب التخلف السياسي والإجتماعي والإداري في هياكل الدولة هنالك تخلف اقتصادي كبير بسبب هيمنة اقتصاد الريع حيث لا وجود لإقتصاد مهيكل ولا لأسواق منظمة حيث تم هدر الف مليار دولار بسبب الفساد المالي في بلدان شمال افريقيا والشرق الأوسط أي ما يعادل ٣٣٪؜ من الناتج القومي لهذه البلدان مما نتج عنه إنعكاسات اجتماعية خطيرة فالبطالة وصلت الى ٤٠٪؜ وحوالي ١٠٠ مليون مواطن يعيشون تحت خط الفقر إضافة الى الأمية والمرض وانهيار البنية التحتية للاقتصاد وإنحدار في البحث العلمي والذي لم يتجاوز 0.3% من الناتج القومي العربي في ظل أن نسبة الإنفاق على البحث العلمي في إسرائيل وصل الى ٧٪؜ من ناتجها القومي الاجمالي فالفرق بين العرب والغرب هو فقط النقطة فهم غرب ونحن عرب وهم شعب يختار ونحن شعب يحتار فنفس النقطة عادت مجددا وهم تحالفوا والعرب تخالفوا فالنقطة عادت مجدداً مرة أخرى. انتهى الأقتباس.
نائب اردني سابق

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012