أضف إلى المفضلة
الإثنين , 17 حزيران/يونيو 2024
الإثنين , 17 حزيران/يونيو 2024


إنهم رجال

بقلم : سالم الفلاحات
15-11-2018 06:33 AM

مع أنه جاوز التسعين من العمر لكنه لا ينفك عن السؤال عن أصدقائه والاتصال بهم حتى إنْ
غفلوا عنه.
لا ينفك عن متابعة الأخبار الوطنية العامة وتفصيلاتها إنه د. رؤوف أبو جابر الذي لا يجهله أردني بل يعرفه العرب
والغرب.
إنه الاستيعابي العروبي الأردني الأرثوذكسي، تجده في شتى الاحتفالات واللقاءات الوطنية مشاركاً في الغالب، أو مستمعاً أحياناً.
لا تحتاج لفراسة وتدقيق لتتأكد أنّ أبا زياد يجمع بين فقه السياسي وذاكرة المؤرخ وكرم العربي الأول، الكرم الذي تسلل وتناسل من قبيلة طيّ إلى أبو جابر في الأردن الذي كان يكتب جده: «ملعون بن ملعون من يمر جائعاً ولا ينزل في مضارب أبو جابر»، وهكذا د. رؤوف حتى اليوم وإنْ بصورة أخرى.
اتصل بي قبل أيام وكأنه يعاتبني لانقطاعي عنه فترة أقنعت نفسي فيها أنه مسافر، فزرته مع أحد أبنائي بالأمس وسألني واستفسر عن أمور وطنية كثيرة، وهو الذي تعلو مكتبه الواسع الجرائد والمجلات والتقارير وحوله العديد من مؤلفاته التاريخية الشهيرة.
قلت لابني الذي كان يرافقني عمك هذا تدخل في قضية وطنية حساسة كانت تعني جماعة الإخوان المسلمين في عام 2015، وبذل جهداً وطنياً عظيماً واتصل بأطراف عديدة، ولكن تعثرت مهمته عند البعض!!
قمت لأصلي الظهر في مكتبه الواسع وأثناء الصلاة فرش سجادة صلاة أمامي، وبعد إنهاء الصلاة شكرته، فقال أرجو أن تقبل هذه السجادة هدية مني وعمرها مائة عام وهي ثمينة فعلاً، والأثمن هو رمزيتها والكلام الذي بين السطور.
قلت: هؤلاء الرجال الكبار عملة نادرة يتسللون من بيننا ولا بديل لهم، كأمثال هذا التسعيني أمد الله بعمره ومن قبله قريباً منه د. اسحق فرحان، ومن قبله د. محمد أبو فارس، وقبلهم بهجت أبو غربية، وحمد الفرحان، وجورج حداد، ومحمد عبد الرحمن خليفة، وأحمد قطيش، وحاكم الفايز، وناجي علوش،
وغيرهم كثير.' السبيل '

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
17-11-2018 03:18 AM

الاسلام مارس التعايش مع اتباع الديانات السماويه. نستذكر هنا وصية الخليفه لقائد جيشه ، وانصاف عمر لليهودي ، وتصرفه عند دخوله القدس .

تحضرنا الاية الكريمة " لَّا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (8)" الممتحنة
زيار فضيلة الشيخ -بما يمثله- لمعاليه ، نقرأها بهذا السياق ، ونشكره على النشر .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012