أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 24 تموز/يوليو 2024
الأربعاء , 24 تموز/يوليو 2024


عاكف حجازي يكتب : معاداة السامية ؟!

بقلم : عاكف حجازي
04-05-2020 09:39 PM


عندما تُخالف وجهة النظر الصهيونية ، فأنت معادِِ للسامية ، وعندما تنتقد الاحتلال الاسرائيلي أو الجدار الفاصل أو المستعمرات التي يبنونها على الأراضي العربية في فلسطين أو تنتقد المحرقة .. أوتمس الصهيونية صراحة أو تلميحا .. أو تتطرق للحقوق الفلسطينية فأنت معاد للسامية ..

ولكن .. ماهي السامية ؟
إنها كنية لأبناء سام بن نوح عليهما السلام وقد سكنوا الجزيرة العربية وأطرافها من بلاد الشام والعراق .

و'سام' هو أبو العرب والكنعانيين والآراميين والأكاديين والعبرانيين والأشوريين والبابليين 'الشعوب التي تكلمت اللغات السامية'..
وأول من اطلق لقب الساميين على سكان الجزيرة العربية والهلال الخصيب هو مستشرق ألماني اسمه شلونزر وذلك عام1781م ،
إذن نحن ساميون أصلا وفصلا ولنا أحقية في اللقب.
لليوم لم أسمع أن أحدا من السياسيين أو المفكرين العرب تبنًى حقيقة انتمائنا للسامية وأننا ننضوي تحت هذه التسمية وأننا الأكثرية التي ننتمي إليها وأكثر الأمم أحقية في هذه التسمية..

لقد نجحت الصهيونية في اختراع عبارة معاداة السامية..
فلماذا لا يستعمل ساسة العرب وإعلاميوهم هذا التعبير ' معاداة السامية ' في مهاجمة من يهاجمهم أو أقلها في الدفاع عن قضاياهم .. فالتعبير يخافه كل العالم وهو سلاح لا أعرف لماذا نسقطه من أيدينا ؟

صحفي مؤسس في وكالة الأنباء الأردنية'1969' ومدير تحرير صحيفة الشعب '1976 - 1977 '

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012