أضف إلى المفضلة
السبت , 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2021
السبت , 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2021


العسعس: الأرقام تتحدث عن انجازات دائرة ضريبة الدخل والمبيعات

23-10-2021 02:07 PM
كل الاردن -
عقدت دائرة ضريبة الدخل والمبيعات بالتعاون مع مشروع الادارة المالية العامة والادارة الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ورشة عمل تحت رعاية وزير المالية الدكتور محمد العسعس لتحديث رؤية ورسالة الدائرة وقيمها الجوهرية لتتوافق وتنسجم مع تطور التشريعات والاصلاحات التي شهدتها الدائرة بالإضافة الى تعزيز ثقافة الشراكة وتحسين جودة خدماتها الكترونيا وضمان تقديمها وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية.

وفي بداية الورشة قال الدكتور محمد العسعس وزير المالية ان جهود دائرة ضريبة الدخل والمبيعات التي بذلتها خلال العامين الماضي في مجال الاصلاحات الضريبية ومعالجة التشوهات والاختلالات بشكل يمكن من تحسين العدالة الضريبية ورفع كفاءة التدقيق ومكافحة التهرب الضريبي ومعالجة التجنب الضريبي بدلا من فرض ضرائب جديدة او زيادتها..

واضاف وزير المالية ان الارقام تتحدث عن انجازات دائرة ضريبة الدخل والمبيعات ويحق لي كوزير للمالية ان اشعر بالاعتزاز بما انجزته الدائرة خاصة وان الارقام التي تم تحقيقها لم تكن بجهود فردية بل بجهود تشاركية مختلفة ساهم فيها الجميع وكانت ناجمة عن الاصلاحات التي قامت بها الدائرة في مجالات التدقيق واجراءات الرقابة والمتابعة ونتيجة الربط الالكتروني للمعلومات مع جميع المؤسسات و الجهات ومعالجتها.

واضاف ان الانجازات التي حققتها الدائرة في جميع المجالات تجعل الشخص مليئا بالأمل وباننا سنصل الى منحنى أمن دون أي اثقال على كاهل المواطن وانما عبر تحقيق العدالة في الاقتصاد بمحاربة التهرب الضريبي والتجنب الضريبي وزيادة الامتثال الضريبي.

واشار الدكتور العسعس ان جانب اساسي من عمل الدائرة يهدف الى التسهيل والتيسير على القطاع الخاص كما انه لن يكون هناك نمو دون وجود استقرار تشريعي يشعر به القطاع الخاص.

واضاف نلتقي اليوم لنحدد ما هي هوية الدائرة وهوية الاداء المؤسسي وهذه يجب ان تتوافق مع توجهات الحكومة بعدم رفع الضريبة.

و قدم الشكر للوكالة الامريكية للتنمية الدولية ولمشروع الادارة المالية والادارة على الجهود التي يبذلونها في المساهمة مع وزارة المالية بالإصلاحات في العديد من المجالات.



والقى الدكتور حسام ابو علي مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات كلمة قدم خلالها الشكر لمعالي وزير المالية لدعمه المستمر للإصلاحات والتحديث الذي تشهده الدائرة والتي واحده منها الاستمرار بان لا زيادة في الضرائب بل تحسين في الايرادات من خلال الاصلاحات ورفع كفاءة التدقيق والتحصيل .

واضاف ان هذه الورشة تأتي استجابة لما تقوم به الدائرة من تحديث وتطوير ملامسة للتطبيقات الدولية في النظم الضريبية المتطورة في نقل عبء الاثبات على المدقق بدلاً من المكلف. .

وقال ان الدائرة تمكنت هذا العام من تحسين ايراداتها من الضرائب المباشرة وغير المباشرة نتيجة التحديث الذي شهدته التشريعات والاصلاحات التي انتهجتها الدائرة حيث اصبحت اجراءات التدقيق تتم وفقا للممارسات الدولية وكان لا بد لهذا التطوير ان يواكبه تحديث استراتيجية الدائرة والرؤية والرسالة التي تأخذ في ابعادها المفاهيم الدولية ونتيجة مرور مدة طويلة دون مراجعتها وتحديثها.

وقال لدينا حاليا حوالي 13 مشروع اصلاح ضريبي منها (7) مشاريع مستمرة .

. و6 مشاريع لها مدة محددة سيتم انهاؤها هذا العام

وقدم شكره للوكالة الامريكية للتنمية الدولية ولمشروع الادارة المالية والادارة على الجهود التي يبذلونها في المساهمة مع الدائرة في التسريع بالإصلاحات التي يتم العمل على تنفيذها وهذه الاصلاحات تصب جميعها في مصلحة الخزينة ووقف الاستنزاف.

ربى ابو حسين ممثلة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية

وتحدثت السيد ربى ابو حسين ممثلة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية خلال الورشة كلمة جاء فيها:

ان الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ومن خلال مكتب التنمية الاقتصادية تسعى الى تعزيز تنفيذ اجندة الاصلاح الاقتصادي للحكومة الاردنية ، ومن خلال مشروع الادارة المالية العامة الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بهدف دعم الادارة المالية العامة في الاردن من خلال تحسين اداء وكفاءة نظام الايرادات وتعزيز عمليات ادارة الموازنة العامة بالإضافة الى تحسين ادارة المشتريات ودعم الحكومة الاردنية للقيام بالإصلاحات والاستجابة لمطالب صندوق النقد الدولي.

واضافت اننا في مشروع الادارة المالية العامة والادارة حريصون كل الحرص على دعم كافة اشكال الاصلاح في مجال الادارة الضريبية وتطوير اعمال دائرة ضريبة الدخل والمبيعات لما فيه من تحقيق للمصلحة الوطنية والرفاه للمواطنين .

وقدمت الشكر لمدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات الدكتور حسام ابو علي على توجيهاته ورؤيته الواضحة وتوفير جميع الامكانات التي ساعدت فريق المشروع ودائرة الضريبة على التعاون للقيام بالإصلاح وتطوير اعمال دائرة الضريبة جنبا الى جنب كفريق واحد .

واضافت نحن على دراية تامة بحجم التحديات الاقتصادية والمالية التي شهدتها المملكة في الآونة الاخيرة ونقدر سعي دائرة الضريبة العامة لتحديث توجهاتها الاستراتيجية المستقبلية في هذه المرحلة المفصلية لمواكبة هذه التحديات وتجاوزها وهذه الورشة ستساهم في النظر في التوجهات الاستراتيجية المستقبلية لدائرة ضريبة الدخل بمشاركة القطاع الخاص والذي يعد جزءاً هاماً في هذه المرحلة .

وقالت نحن فخورون في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية على الشراكة المثمرة مع وزارة المالية بشكل عام ومع دائرة ضريبة الدخل والمبيعات بشكل خاص من اجل تحقيق اهداف الاصلاح الضريبي وتعزيز الايرادات العامة وبالتالي دعم الاستقرار المالي للموازنة العامة .



منال الاسير

رئيس فريق تعزيز الايرادات العامة

وقالت السيدة منال الاسير رئيس فريق تعزيز الايرادات العامة في مشروع الادارة المالية العامة والادارة تأتي هذه الورشة في توقيت مناسب كون دائرة ضريبة الدخل والمبيعات في طور تحديث رؤيتها ورسالتها وقيمها الجوهرية وخطتها الاستراتيجية للسنوات القادمة.

ويأتي عقد هذه الورشة ترسيخاً لمبدأ الشراكة الحقيقية بين دائرة ضريبة الدخل والمبيعات ومشروع الإدارة المالية العامة والإدارة الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

واضافت يسعى مشروع الإدارة العامة والإدارة إلى تقديم مختلف أشكال الدعم الفني لوزارة المالية ودوائرها. وعلى وجه الخصوص، يهدف فريق تعزيز الإيرادات إلى العمل بصورة وثيقة مع دائرة ضريبة الدخل والمبيعات في سبيل تحقيق أهداف الدائرة على مختلف الأصعدة. ويشتمل ذلك على المساعدة في تطوير نظم تكنولوجيا المعلومات للوصول إلى التحول الرقمي المنشود، وتعزيز الأطر المؤسساتية والتشريعية، ورفع كفاءة عمليات التدقيق الضريبي، وتطوير أنشطة التوعية والتواصل مع المكلفين، وتوسيع القاعدة الضريبية وتحسين بيانات المكلفين، وزيادة فعالية مكافحة التهرب الضريبي، وبناء القدرات والمهارات في مجالات السياسات والإدارة الضريبية.

واشارت إن تحقيق الأهداف التي وضعها مشروع الإدارة المالية العامة والإدارة للسنوات الأربع القادمة يستلزم إقامة علاقات تعاون متينة مع وزارة المالية ودوائرها، وهو ما يستدعي التواصل الوثيق والعمل على أرض الواقع مع شركاء المشروع لتحقيق الغايات المنشودة. ويأتي عقد هذه الورشة تجسيداً لهذه المبادئ ولعل هذا الحضور رفيع المستوى يؤكد الرغبة المشتركة لدى المشروع والدائرة في تحقيق نتائج ملموسة لما فيه صالح المملكة الأردنية الهاشمية حكومةً وشعباً. وإننا إذ نثمن المبادرات الريادية لعطوفة مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات وسعيه الدؤوب مع القيادات في الدائرة للمضي قدماً في مسيرة العصرنة والتحديث، فإننا نؤكد دعمنا المستمر لهذه الجهود وتسخير كافة إمكانات المشروع في سبيل بلوغ هذه الأهداف.

و ختمت بقولها يحدونا الأمل بأن تتكلل أعمال هذه الورشة بالنجاح وأن تخرج بخلاصات عملية تسهم في تطوير التوجهات الاستراتيجية لدى دائرة ضريبة الدخل والمبيعات.

وشارك في الورشة اضافة الى مساعدي مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات ومدراء المديريات عدد من اعضاء غرف التجارة والصناعة ومدققي الحسابات والمستشارين والمفوضين الضريبين .

وفي نهاية الورشة تم التوصل الى تحديث رؤية ورسالة الدائرة وقيمها الجوهرية فقد اصبحت رؤية دائرة ضريبة الدخل والمبيعات ( نظام ضريبي أمثل يحقق العدالة الاجتماعية ويعزز نمو الاقتصاد الوطني ) واصبحت رسالة الدائرة ( إدارة ضريبية شفافة توفر الإيرادات الضريبية للخزينة من خلال خدمات ضريبية إلكترونية وتعزيز ثقة المكلفين والالتزام الطوعي والامتثال الضريبي وتطبيق التشريعات بنزاهة وإنصاف وعدالة بالاعتماد على موارد بشرية كفؤة وتقنيات وبرامج حديثة) واصبحت قيمها الجوهرية ( العدالة والمساواة/ الكفاءة والعناية المهنية / استقلالية المدقق / المحافظة على السرية / النزاهة والموضوعية / احترام وتقدير المكلفين.

وشارك في الورشة التي عقدت على مدار ثلاثة ايام مساعدي المدير العام والمدراء وعدد من الخبراء في والشركاء في القطاع الخاص ممثلين عن غرف التجارة والصناعة ومدققي الحسابات وجمعيات الضرائب .

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012