أضف إلى المفضلة
السبت , 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2021
السبت , 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2021


تجديد عقد ساوثجيت .. 4 أسباب أمنت مستقبل صانع منتخب إنجلترا الجديد

22-11-2021 04:28 PM
كل الاردن -
جاء تجديد تعاقد جاريث ساوثجيت المدير الفني لمنتخب إنجلترا مع الأسود الثلاثة طبيعيا ومتوقعا للعديد من الأسباب التي وضحت خلال فترة وجوده.

وأعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم (الإثنين) عن تجديد عقد ساوثجيت حتى عام 2024، موعد كأس أمم أوروبا المقبلة التي ستقام على الأراضي الألمانية.

وكان المنتخب الإنجليزي تحول في عهد ساوثجيت إلى أحد منتخبات الصفوة في العالم، وحقق إنجازات تاريخية لم يسبق له تحقيقها على مدار تاريخه الذي لم يشهد إنجازا يذكر سوى التتويج بكأس العالم عام 1966.

المربع الذهبي لكأس العالم
السبب الأول لتجديد عقد ساوثجيت مع إنجلترا كان قيادته إلى التأهل للدور قبل النهائي ببطولة كأس العالم 2018، في إنجاز نادر في تاريخ مهد كرة القدم.

واحتلت إنجلترا المركز الرابع في كأس العالم خلف فرنسا وكرواتيا وبلجيكا قبل 3 سنوات، وكانت قريبة من التأهل للنهائي لولا الخسارة 1-2 في الوقت الإضافي لنصف النهائي ضد كرواتيا.

التأهل لنصف نهائي المونديال إنجاز لم تحققه إنجلترا في تاريخها إلا مرتين قبل 2018، الأولى عندما توجت باللقب على أرضها عام 1966، والثانية في كأس العالم 1990.

نهائي يورو تاريخي
ساوثجيت قاد إنجلترا أيضا في 2021 للتأهل لنهائي كأس أمم أوروبا لأول مرة في تاريخها، بالفوز في نصف النهائي 2-1 على الدنمارك.

وحتى في المباراة النهائية ضد إيطاليا، كانت إنجلترا هي من تقدم أولا، ولم تخسر إلا بركلات الترجيح ضد المنتخب الإيطالي العنيد.

كسر عقدة ألمانيا
على صعيد المواجهات المباشرة مع منتخب ألمانيا، لم تحقق إنجلترا الفوز في مواجهات خروج المغلوب على الماكينات إلا مرة واحدة في نهائي كأس العالم 66 بنتيجة 4-2.

منذ ذلك الحين تحولت الماكينات إلى عقدة لإنجلترا في البطولات الكبرى، بالفوز عليها 3-2 في ربع نهائي كأس العالم 1970، وبركلات الترجيح بعد تعادل 1-1 في نصف نهائي مونديال 90، وكأس أمم أوروبا 1996، و4-1 في ثمن نهائي كأس العالم 2010.

لكن إنجلترا تخلصت من تلك العقدة بالفوز 2-0 في دور الـ16 لليورو هذا العام بثنائية رحيم سترلينج وهاري كين في آخر لقاء للمدرب يواخيم لوف المتوج بكأس العالم مع المانشافت في 2014.

بناء جيل جديد
نجح ساوثجيت في بناء جيل جديد للمنتخب الإنجليزي في أعقاب الجيل الذهبي للأسود الثلاثة في العقد الأول من الألفية الحالية، والذي ضم ستيفن جيرارد وواين روني وفرانك لامبارد وآخرين.

الجيل الجديد ضم مجموعة من أهم الأسماء، مثل هاري كين وجيسي لينجارد وهاري ماجواير وجاك جريليش وجادون سانشو وآخرين، اندمجوا جميعا في قائمة فتاكة تحت قيادة المهندس ساوثجيت الذي تمكن من عمل توليفة مميزة منهم، وأتت تجربته بثمارها بالتأهل لنصف نهائي اليورو والمونديال.

وما ميز الجيل الجديد للمنتخب الإنجليزي هو قدرته على تحدي المنتخبات الكبرى مثل ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، وتحقيق الانتصارات عليها، وهو ما كانت تفتقده كثير من الأجيال السابقة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012