أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 28 أيلول/سبتمبر 2022
شريط الاخبار
التعليم العالي: تطبيق آلية جديدة لقائمة سوء الاختيار الخطيب: 25 ألف طالب لم يتم ترشيحهم في القبول الموحد القبول الموحد: اقل معدل قبل في تخصص الطب 94.95% ومعدل 96.45% لطب الأسنان الملك ورئيس الوزراء الياباني يبحثان علاقات الصداقة والتطورات إقليميا ودوليا (5000) شاغر لم يتقدم لها أحد بالجامعات الرسمية القبول الموحد:اقبال ضعيف جدا على تخصصات الهندسة الملك يبحث مع وزير التجارة والصناعة والاقتصاد الياباني توسيع التعاون الاقتصادي بين البلدين الملك يشارك بالجنازة الرسمية لـ شينزو آبي المعايطة يوعز بتنفيذ خطة للتوسع في فرق البحث والإنقاذ ولي العهد يهنئ الاميرة إيمان بعيد ميلادها إطلاق مختبر أورنج للجيل الخامس في الأردن أ.د. الخوالدة خلال لقاء "زراعة" الأعيان : ضرورة استخدام التكنولوجيا الرقمية وإنترنت الأشياء في قطاع الزراعة الأمانة: 2030 قرار هدم وإزالة منذ بداية العام قرار قضائي قطعي بحبس المُدانين في قضية انقطاع الأوكسجين عن مستشفى السَّلط 3 سنوات "الأعيان" يقر 4 مشاريع قوانين ومشاريع قوانين معدلة الفايز يلتقي مقرر لجنة الشؤون السياسية والديمقراطية في الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا
بحث
الأربعاء , 28 أيلول/سبتمبر 2022


متابعة فكرة نصر المجالي ... "تعميم ثقافة مواجهة الأزمات" (2)

بقلم : محمد داودية
05-07-2022 11:32 AM

طلعنا من كل التحديات التي واجهتنا منذ قيام الدولة الأردنية الحديثة قبل مئة عام وعام.
ستشهد دول العالم ارتفاعات فاحشة على الأسعار، ونحن لسنا استثناء.
وستشهد شوارع العالم احتجاجات على رفع الاسعار، متفاوتة في حدتها وشدتها، ونحن لسنا استثناء.
هذا هو التحدي الكبير الذي علينا كلنا، حكومة ومجلس أمة وإعلاما وكُتّابا وأحزابا ونقابات ومنظمات مجتمع مدني ومواقع إلكترونية ومنصات تواصل وجامعات وأندية وأجهزة أمن، التعامل معه، على قاعدة نبذ ومواجهة الباحثين عن شعبوية ومستغلي المآسي ومنتهزي الظروف القاسية للناس.
ودائما يسقط زعمُ أو رهانُ الموتورين السوداويين، و ينكشف الدّسُ الخارجي الذي يحاول ان يكرس مقولة 'البلد واقعة'، تلك الجملة الهشّة التي اسمعها قبل أن تخط شواربي، وما أزال اسمعها !!
الأردن والتحديات 'شِق توم'، غير أن الفساد والسوداودية والعدمية، ليست قدرا سياميا، ولا وشما مدقوقا على جباهنا.
الحوار والانفتاح والانفراج والشفافية والمحاسبة الصارمة، والتوقف عن هندسة الإنتخابات والأحزاب والهيئات والجمعيات والنقابات والاتحادات والروابط والأندية، توقفا تاما.
واستذكر قول الحسين يرحمه الله، 'اللي في القدر بتطوله المغرفة'. وحين يحدث الشطط والانحراف عن الدستور ونمط العيش والوحدة الوطنية، ويطلع لنا بالمغرفة ما يثير القلق -و ما هو بطالع- فنحن كلنا له بالمرصاد، بلا تردد أو هوادة.
وفي باب الحوار الضروري فقد ذكرت وكالة الأنباء المصرية في بيان لها أن أولى جلسات الحوار الوطني الأول، الذي دعا إليه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي 'لكل المفكرين والنقابات والمثقفين والقوى السياسية'، ستعقد اليوم الثلاثاء !!
لقد تبين أن النخبة التي 'على المقاس' تخذل النظام والشعب والكيان، فهي تعبر عن مصالحها فحسب، ولا تعبر عن هموم الناس الكثيرة.
ولن يحقق المطلوب، تركيبُ أرجل من جبصين، لأصدقاء شخصيين لبعض المسؤولين، أو قرايب ونسايب وحبايب، وإطلاقهم في سباق 100 متر موانع، مع الإيطالي الصاروخ جاكوبس والجامايكي الأسطورة بولت.
الأصعب والمُلِح الآن، هو استرداد الثقة، التي يجدر مقاربتها بكل شفافية وشجاعة، فالقادم خطير جدا، وارتداداته قاسية جدا.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012