أضف إلى المفضلة
الثلاثاء , 09 آب/أغسطس 2022
شريط الاخبار
برعاية الأمير الحسن .. مهرجان الفحيص ينطلق الاربعاء بمشاركة ثقافية وفنية كبيرة رئيس الوزراء: العمل الرقابي يجب أن يكون بمنأى عن أي ممارسة حزبية مجلس الأعيان يقر معدلي قانوني المركز الوطني لحقوق الإنسان وضريبة المبيعات العقبة.. حملة أمنية تُنهي يومها الأول بضبط 49 مطلوبا 9 منهم من أخطر تجار المخدرات الحكومة: انخفاض أسعار المحروقات عالميا في أول أسبوع من آب ضبط سائق غير مرخص حمل 18 راكبا زيادة في "باص صغير" بالمفرق لجنة نيابية تناقش مشروع قانون تنظيم البيئة الاستثمارية مع فريق حكومي اليوم الخرابشة يعلن عن مجلس شراكة مع القطاع الخاص في مجال التعدين الأردن يطالب مجلس الأمن بضمان وقف إسرائيل لانتهاكاتها في الأراضي المحتلة شهيدان وإصابة 32 فلسطينيا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس ضبط 60 الف حبة كبتاجون مخدرة في مركز حدود جابر أجواء صيفية عادية حتى الجمعة وفيات الثلاثاء 9-8-2022 ترامب يعلن مداهمة منزله في فلوريدا من قبل الـ "إف بي آي" المبعوث الأممي للشرق الأوسط: وقف إطلاق النار في غزة لا يزال هشا والعنف لن يتوقف الا بتسوية سياسية
بحث
الثلاثاء , 09 آب/أغسطس 2022


محنة التطوير الإداري

بقلم : عبداللطيف الرشدان
04-08-2022 02:50 AM

التطوير الإداري يحتاج إلى خطة مدروسة بعناية تحتوي على وصف دقيق للواقع الإداري ومعرفة المعيقات والمشكلات التي تواجه الإدارة ومعالجة الثغرات انى وجدت ووضع اليد على الوجع الإداري ودراسة أبعاد ونتائج اية قرارات تؤخذ بهذا الاتجاه قبل اقرارها حتى لا يصبح التطوير عقبة بحد ذاته.

هل إلغاء وزارات ودمج أخرى واستحداث وزارات جديدة يجدي نفعا وما هو المعيار المعتمد لقياس الأثر المترتب على ذلك.

هناك خطوط عامة وعناوين عريضة يمكن أن نعمل من خلالها لترشيق جهاز الإدارة وأخراجه من الركود والهبوط إلى النشاط والحيوية وربما تكوين لجنة من كل وزارة او دائرة انجع من تشكيل لجنة عامة ليس لها علم بخفايا وكولسات الإجراءات البيروقراطية والرتابة وطول وتعقيد العملية الإدارية وما يتخللها من صعوبات ومعيقات معقدة.

الخلل أولا يكمن في العنصر البشري الذي تقوم عليه. العملية الإدارية وما يحتاجه من تأهيل وتدريب ومعرفة وخبرة ودراية في مجال عمله والإلمام ببقية المتطلبات في مجال تخصصه وخارج تخصصه في تسلسل العمل الإداري والإجراءات السابقة واللاحقة حتى نهاية العملية الإدارية.

ان العنصر البشري هو العنصر الأهم وهو الذي يعول عليه في الإنجاز والبناء السليم واذا كان العنصر البشري هو العائق فلا يرتجى اي تطوير إداري.

ويتبع ذلك الإجراءات الإدارية وكيفية اختزالها واختصار التواقيع ومراحل الدورة الإدارية وضبط الوقت اللازم للإنجاز.

واستخدام التقنيات الحديثة إلكترونيا وتحديد المسؤوليات وحصر المراحل وكبح جماح التأخير ومساءلة المقصر والمهمل وتفعيل العقاب للمعيق والمرتشي وصاحب المزاج الرديء.

لا يمكن الحديث عن التطوير الإداري وتحديث التشريعات والقوانين مجردة من الواقع العملي ومشفوعة بضبط الإجراءات وتفعيل الرقابة والمحاسبة.


التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012