أضف إلى المفضلة
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024
شريط الاخبار
حجاج أردنيون ساروا 26 كم قبل انقطاع الاتصال بهم نصف مليون سائح سعودي دخلوا إلى الأردن منذ بداية العام الحالي مكتب خدمات قنصلية أردني مؤقت في مكة نصر الله: التهديد بالحرب لا يخيفنا وإذا فرضت سنقاتل بدون ضوابط الجرائم الإلكترونية تحذر من تحميل تطبيقات خارج المتاجر الرسمية الأردن بالمرتبة السادسة عربيًا على مؤشر تحول الطاقة الدفاع المدني يعزز حدود العمري بكوادر بشرية وحافلات إسعافية لاستقبال الحجاج الزرقاء: الدفاع المدني يخمد حريق هنجر مصنع بلاستيك - صور إسقاط طائرة مسيرة على الواجهة الشمالية محملة بمواد مخدرة الأجواء الحارة تهدد بانخفاض غلة المحاصيل الزراعية في الأردن الأمن العام: رفع الجاهزية لاستقبال الحجاج الأردنيين والعرب - صور توقيف سمسار هجرة غير شرعية 15 يومًا ومنع آخر من السفر المهندس شحادة أبو هديب ينعى صديقه الأستاذ الدكتور عمار الحنيطي بدء وصول الحجاج الأردنيين إلى أرض الوطن غرق ثاني سفينة بريطانية استهدفها الحوثي الأسبوع الماضي
بحث
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024


عاصمة جديدة للاردن لم لا ؟

بقلم : م محمد السكر
25-12-2013 03:04 PM
لقد نمت مدينة عمان نموا مهولا.. وغير طبيعي ومسبوق , وكأنها ورم سرطاني بات يتضخم كل لحظة, ليأخذ بعد برهة من الزمن_ لا محالة _ سائر الجسد للهلاك المحتم ,,.
من الطبيعي ان تنمو المدن ويتكاثر سكانها , لكن ليس على شاكلة عمان التي اصبحت بفترة وجيزة, تشكل ثلث سكان الأردن 2.3مليون نسمة من اصل 6.7 مليون نسمة ,هم كل مجمل سكان المملكة !!!! طبعا عدا عن القاطنيين بها من وافدين ولاجئين وزوار وسياح , وهم يشكلون تقريبا 1.5مليون قاطن ...
نحن اذن نتكلم عن عاصمة يقطنها زهاء 4ملايين نسمة , وتزحف كل يوم على اراض ووهاد مجاورة, وفي كل الأتجاهات, لتأكل الأخضر واليابس !!! هؤلاء الملايين الأربعة بحاجة الى المزيد من المياه بعدما استنزفوا مياه واحات الأزرق الوارفة الظلال,, وبعدما قضوا على مياه الأغوار الشمالية !!! و جففوا مياه البحاث ووادي الشتا ووادي الهيدان والواله !!! وها هي عمان الان تجلب المياه الجوفية مستنزفة مخزوننا من مياه الديسي !!! أنظروا مقدار المال المهدور من اجل ذلك !! وأنظروا مقدار الجهد والعمل !! والأهم من ذلك كله , هو التصحر الحاصل جراء ذلك !!!! ولن تستكفي عمان بذلك , بل!ستظل تتطلب وتتطلب حتى تأتي الطامة الكبرى والنازلة العظمى
!!!!!
عمان وما يحيطها مدينة تتميز بهضابها ووعورة تضاريسها وقساوة طبوغرافيتها, فلذا فأن اي فتح شارع أو توصيل مجاري أو مياه او كهرباء يكلف اضعاف مضاعفة , عما يكون عليه الحال ,فيما لو كانت عمان مدينة منبسطة وممتدة و سهلة التضاريس , مثل الحواضر المشرقية بغداد ودمشق والقاهرة ,أو عواصم الخليج أو90% من مدن العالم
تقول الشركة الفرنسية التي نفذت مشروع مترو القاهرة ابان الثمانينيات من القرن المنصرم , ان التكلفة كانت ستكون أضعاف مضاعفة,فيما لو كانت القاهرة مدينة مقامة على جبال, رغم ان خط المترو على عمق بحيث يسير تحت مياه النيل !!!! .
لا اريد ان اتطرق الى زحمة السير وقضية البيئة .... ووالخ
لكن ما اود قوله لما لا يتوقف هذا الورم السرطاني المخيف بقرار قيادي وذلك بنقل العاصمة الى تخوم الصحراء
بالمناسبة عمان ليست في وسط المملكة بل هي الجزء الشمالي منه فهي تبتعد عن الحدود الشمالية 100كيلو متر فقط بينما تبتعد عن الحدود الجنوبية ب350 كيلو متر ,,, وكذلك هي في اقصى غرب المملكة!!!! فهي تبتعد عن الحدود الغربية ب 70 كيلو متر بينما تبتعد عن الحدود الشرفية بمسافة 300كيلو متر
اذن نحن بحاجة الى عاصمة نتقل بها جنوب شرقي عمان بمسافة مائة كيلومتر .
هذا الموقع المتوسط سيكون شرق بلدة القطرانة ... هذا الموقع يضمن لنا سياج بيئي اخضر حامي لنا من الصحراء .. قريب من مصادر المياه في اللجون ( 40كيلو متر فقط مسافة ) ومن الديسي 180كيلو متر مسافة ), وكذلك هي فريبة من الخطوط الناقلة للمياه المحلاة من العقبة عند تنفيذ قناة البحرين.
بالمناسبة هذه المنطقة ليست صحراوية كما يتخيل البعض بل هي ذات تربة تصلح لكل انواع الزراعة, لكن تحتاج الى مياه فقط
هذه العاصمة الجديدة عندما تنتقل اليها مقارات الحكومة والوزراء والسفراء وكل الأجهزة والدوائر الرسمية والخدمية ستكون تحت السيطرة من ناحية التنظيم الجديد والخدمات المختلفة
فلنفكر بطريقة اخرى اذن !! وهي فكرة قد جربتها الهند حينما تخلت عن نيودلهي الى مدينة سيملا وكذلك البرازيل التي تركت مدينة ريوديجانيرو الى العاصمة الجديدة برازيليا , وكذلك الباكستان التى اخلت كراتشي لتتخذ من اسلام اباد عاصمة جديدة .. وقد سبقت الكل الولايات المتحدة حينما كانت بوسطن هي العاصمة الأولى بدلا من واشنطن الحالية ,, وليست بعيدة كذلك مدينة انقرة التركية التي اصبحت عاصمة تركيا بعد اسطنبول
.... وهناك امثلة كثيرة لا حصر لها , فهل نعيش ونرى عاصمة جديدة للأردن ؟؟؟

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
25-12-2013 03:21 PM

قالت تقارير إعلامية ان وزارة الادارة المحلية تسلّمت قبل فترة توصيات فريق الخبرة الأوروبي الذي كان يعمل على مشروع مخطط تنظيم دمشق، أو ما بات يُعرف بتحديث مخطط "إيكوشار" الفرنسي والذي وُضع قبل أربعة عقود غير أنه لم يُنفّذ.

ووفقاً للتقارير ، فإن أبرز ماجاء في التوصيات هو ما ختم به الفريق الأوروبي توصياته بمقترح نقل العاصمة إلى مدينة حمص وسط سوريا .

ويأتي هذا المقترح بعد أن ضاقت السبل بالأوروبيين لإيجاد وسيلة لتنظيم دمشق في ظلّ الفوضى العارمة التي تشهدها .

ونفى تقرير الخبراء إمكانية القيام بمشاريع إنشائية لتنظيم العاصمة كالمترو وإزالة المخالفات والبنى التحتية دون تخفيف الضغط السكاني والذي لا يمكن تحقيقه إلا بنقل العاصمة إلى مدينة أخرى.

وبرّر التقرير اختياره لمدينة حمص كعاصمة بديلة انطلاقاً من موقعها الجغرافي بالدرجة الأولى فهي، تقع في وسط سورية وتعتبر طريقاً تجارياً إلى الجوار كالعراق وتركيا ولبنان، كذلك كونها مدينة صغيرة ومهيأة للتوسع، فضلاً عن كونها المدينة الوحيدة بين المدن الرئيسية والتي لا تقع على الفالق الزلزالي، فيما تقع المدن الأخرى (اللاذقية – حلب - دمشق) عليه مع ترجيحات جيولوجية باقتراب حدوث زلزال عنيف في دمشق خلال العقد الحالي.

غير أنّ مصدر وزاري كشف أنّ المقترح تمّ تعديله بناء على طلب القيادة القطرية بحيث تصبح حمص عاصمة إدارية، وحلب عاصمة اقتصادية، والإبقاء على دمشق كعاصمة سياسية .

2) تعليق بواسطة :
25-12-2013 03:24 PM

مدينة برازيليا هي عاصمة جمهورية البرازيل الجديدة، ويرجع تاريخها إلى 21 من أبريل عام ‏1960م،وقد ورثت ريودي جانيرو التي ظلت عاصمة للبلاد لمدة 125 سنة. ‏ وتبلغ مساحة المنطقة الفيدرالية، التي توجد فيها العاصمة، 5814 كم2. وقد سلخت ‏هذه المساحة من ولاية جوياس في إقليم الغرب الأوسط. ‏ وصل سكان برازيليا إلى 44ر1 مليون نسمة (عام 1983 م). وتقع المدينة على ارتفاع ‏ ‏900 متر تقريبا عن مستوى سطح البحر، وتبعد عن مدينة ريودي جانيرو الساحلية 1000 كم تقريبا إلى الشمال الغربي منها، وقد كان اختيار هذه المنطقة كعاصمة لعدة أغراض منها : * توفير نواة تشد الناس نحو الداخل، بهدف تعميرالمنطقة الداخلية للبرازيل. ‏‏ * توفير خدمات إدارية لمنطقة الغرب الأوسط، حيث توجد ولايات ماتو جروسو ‏ وعاصمتها كويابا وماتوجروسو الجنوبية و عاصمتها كامبوجراند ولاية جويز ‏ وعاصمتها جوايانا ، إضافة إلى ولاية برازيليا الفيدرالية . ‏ هذا فضلا عن مناخ المنطقة الجيد، واتساع المساحات السهلية المستوية بما يسمح ‏ بالتوسع الأفقي في المجالين العمراني الزراعي. ‏ وتعد المدينة مركزا للمواصلات البرية والجوية، كما أنشئت فيها جامعة في عام 1960 م.

3) تعليق بواسطة :
25-12-2013 03:25 PM

صادق مجلس الشورى الإسلامى الإيرانى (البرلمان)، اليوم الثلاثاء، على مشروع نقل العاصمة السياسية والإدارية، من طهران إلى محافظةٍ أخرى.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية، أن 110 من نواب المجلس وافقوا على المشروع وصوت 67 منهم سلباً بينما امتنع 10 عن التصويت.

وحدد المشروع عامين كحد أقصى لإنجاز الدراسات والوصول إلى اتفاق بشأن مكان العاصمة الجديدة والبدء بالإجراءات القانونية.

وعارض مساعد الرئيس الإيرانى للشئون البرلمانية مجيد أنصارى نقل العاصمة قائلاً "تشكلت مدينة طهران خلال عشرات السنين ولا يوجد مكان آخر فى البلد يضم الإمكانيات الموجودة فى هذه المدينة".

وفى رده على بعض النواب الذين طرحوا موضوع احتمال وقوع زلزال فى طهران سببًا لنقل العاصمة، قال إن جميع المناطق فى البلد معرضة بالمثل لوقوع زلازل، مضيفاً أن اتخاذ سياسات لإزالة المركزية تمثل حلاً للمشاكل الحالية.

4) تعليق بواسطة :
25-12-2013 03:27 PM

يشكو سكان بنغازي من التهميش ولهم الحق في ذلك ونقل عاصمة ليبيا إلى بنغازي فيه حل لأزمة بنغازي . وأعتقد أن سكان طرابلس سيرحبون بهذا فقد تعودوا على ذلك أثناء العهد الملكي لمدة 17 عاما وخاصة بعد إعلان الوحدة ، وتركت طرابلس لزيارات الرؤساء وإجراء الأحتفالات في السنوات الأولى للأستقلال ، وأبتعدت عن اي نشاط حكومي حتى أن رئيس الوزراء لم يعد له بيت رسمي فيها . ومبنى البرلمان في طرابلس لم يستعمل إلا لأسابيع في السنوات الأولى . ولم يعد سكان طرابلس يعرفون من هو رئيس الحكومة ومن هم الوزراء وأين يعملون ولا يعرفون ماذا يجري في البرلمان والقرارات هامة مثل إستقالة الملك وحتى إنقلاب القذافي لم يسمعوا يه إلا من إذاعة بنغازي . وعدم متابعتهم لأخبار الحكومة نشر بينهم راحة البال والأهتمام بحياتهم العادية ومرافق وجمال مدينتهم . ونقل العاصمة إلى بنغازي اليوم فيه مصلحة لطرابلس التي أصبحت خليطا من سكان المدن الأخرى في عهد الطاغيةالتي أسكن فيها كل من هب ودب من أفارقة وعرب وسكان المدن الليبية حتى أختفت أسماء عائلاتها الاصلية وفقدت جمالها الذي حظي بأعجاب كل من سكنها وأختارها الأجانب . أنظر إلى قائمة ممثليها في المؤتمر الوطني اليوم معظمهم من مدن غير طرابلس . وتجار المدن الليبية الأخرى هم الذين خلفوا اليهود والطليان في تولي تمثيل الشركات الاجنبية وبنوا قصورهم وبنوا العمارات وأشتروا مزارعهم فيها . إن نقل العاصمة إلى بنغازي يعيد لطرابلس صفتها الحقيقية وتعود مدينة جميلة لسكانها وتحويلها إلى مدينة سياحية يجد السواح فيها ضالتهم لقربها من تونس وأوربا وشواطئها الخلابة ومياه بحرها السماوي ورمالها النقية ، ويتنفس سكان طرابلس الأصليين نسيم الحرية والتخلص من الحكومة والمظاهرات والأعداد السكانية التي سكنت مدينتهم وتريد سكنها من سكان المدن الأخرى . وقد يتمكن سكان طرابلس وعائلاته المعروفة من اعادة شراء عماراتها ومزارعها من القادمين إليها الذين تملكوها ، ومزاولة نشاطهم التجاري بانفسهم وبعتمدون على أنفسهم في إيجاد اعمال ومهن بتولاها الأن الأجانب ويحولون المدينة الى مكان يليق بكل من يريد ان يعيش حياة هادئة تحيط به الحدائق الجميلة بدلا من حال طرابلس اليوم حيث لا تجد مكانا فيها لسيارة أو متنفس اخضر ولا ترى سوى ورش مباني تبنى من طرف القادمين إلى المدينة ويريدون السكن فيها وايجاد عمل فيها . إقتراح سليم أقدمه إلى المؤتمر الوطني بنقل العاصمة حالا إلى بنغازي لأرضاء المطالبين بالفدرالية على الأقل . وكذلك نقل معظم النشاطات الأخرى ألى مدن البلاد التي لم تستطع بناء نفسها . والمدينة الوحيدة التي إعتمدت على نفسها هي مصراتة التي قام سكانها بأعمار مدينتهم رغم كراهية الطاغية لهم لأنها تأوي معظم واشد أعدائه الذين تخلص منهم جميعا في كتائبه وبين أزلامه وموظفيه باستتناء فئة مستغلة منهم حكم بهم المدينة . وكان الله في عون سكان بنغازي في نقل العاصمة عندهم وقبول الأعداد الهائلة التي ستغزو مدينتهم وشراء مبانيهم ومتاجرهم ومزارعهم وبيوتهم وتغيير تركيبة سكان مدينتهم بحيث لن يعد صوت لسكانها الأصليين فيها ولا ممثل عنهم في المجالس الحكومية المنتخبة . فالعاصمة إلتزام اكثر منها فائدة للمدينة .
بشير السني

5) تعليق بواسطة :
25-12-2013 04:55 PM

الأفضل أن نفكر باللامركزية الإدارية، لتعم الفائد 5 أو 7 مناطق بدلا من التركيز على عمان وما هو حول عمان.

توسعة عمان بالاتجاه الجنوبي الشرقي لا بأس به، لكن دعم امحافظات أفضل وأهم وأنجح اقتصاديا.

يمكن السير بالاتجاهين معا. المهم الخروج من أزمة عمان.

6) تعليق بواسطة :
25-12-2013 05:51 PM

التنميه اليابانيه عنوانها تساوي العاصمه مع المدن وفي محاضره لسمو الامير الحسن في الجامعه الاردنيه ان من كل 100 دولار تدخل الاردن هناك 60 دولار تنفق في العاصمه و40 دولار توزع على المحافظات وعليه ان سوء التطبيق هو السبب فسفارات البلدان المعتمده في الاردن لو فتحت قنصليات في اربد والشركات الدوليه لو فتحت فروع في المحافظات ولو اسسنا محافظة ريف عمان واعدنا تقسيم المحافظات وضممنا مناطق كجرش الى عمان وربطنا عجلون بطريق مباشر الى العاصمه ورفعنا البوادي الثلاث الى محافظات واعتمدنا قاعدة في الدستور بنقل العاصمه كل 50 عام واسسنا مدن جديده بطول خط مياه الديسه في الصحراء الموضوع المطروح حقيقي ونوعي ولابد من بحثة على صيغة مقترح في مجلس النواب او على صيغة مقترح للتوقيع من قبل 50000 مواطن على غرار الكنفدراليه السويسريه نقل عاصمة - هو نقل الوظائف الإدارية من مدينة إلى أخرى (غالبا ما يتم بناؤها خصيصا لهذا الغرض);تنقل عادة لأحد الأسباب
الإكتظاظ السكاني المفرط .
الهيمنة العالية للعاصمة على باقي مدن البلاد .
لتسوية النزاع بين المدن التي تملك مؤهلات متساوية للحصول على مركز العاصمة.
أو بسبب التهديد العسكري المباشر للعاصمة.
لسوء موقعهاالجغرافي والجيوسياسي .
من اجل التخفيف من التقاليد القديمة للإدارة العامة.
أو لتنمية المناطق التي تنقل إليها العاصمة.
أمثلة تاريخية:

الدولة السنة من إلى
النرويج 1299 برغن أوسلو
الإمبراطورية العثمانية 1453 أدرنة القسطنطينية
قشتالة (منطقة تاريخية) 1561 طليطلة مدريد
بولندا 1596 كراكوف وارسو
روسيا 1712 موسكو سانت بطرسبرغ
الولايات المتحدة الأمريكية 1800 فيلادلفيا، بنسيلفانيا واشنطن العاصمه

7) تعليق بواسطة :
25-12-2013 10:35 PM

قد يكون التفكير ببناء عاصمة جديدة للأردن وطرحه مستقبلاً هو احد الحلول لمشاكل الاقتصاد الأردني.

وقد يستغرق تنفيذ هذه العاصمة أكثر من 5 سنوات, ولكن المهم هو اختيار الموقع, وفي تقديري أن مكاناً متوسطاً كالذي اختاره المهندس محمد كاتب المقال سوف يكون مناسباً, فهنالك وفرة في الأراضي القابلة للأعمار والإستثمار وهناك تركز الثروات الطبيعية، ومصادر المياه، والقرب من الحدود العراقية والسعودية، عدا عن أن العاصمة في موقعها الجديد ستكون أقرب إلى العقبة، ميناء الأردن الوحيد إلى باقي دول العالم..

والسؤال الذي يطرح نفسه, ما هي كلفة نقل العاصمة؟ ؟ ومن أين سيأتي المال المطلوب؟

8) تعليق بواسطة :
25-12-2013 11:09 PM

الدستور الاردني اجاز نقل العاصمه والكرك تتوسط الاردن ولكن بما اننا في عقل الدوله والمجتمع نسير في ثقافة الارضاء والتوافق فيصعب ذلك فسوف تكون من مبادئ الخطه لنقل العاصمه:
1- حساب كلفة البقاء واثر النقل
2-اعادة تقسيم المحافظات وازالة اللبس في مفهوم المحافظه فقرية كفر خل تتبع جرش في حين انها امتداد طبيعي لسلسلة جبال عجلون وقرية سلحوب تتبع البلقاء ومياهها تتبه الزرقاء واتصالاتها تتبع عمان ولواء القطرانه واجهات لعشائر الكرك اقتطعت اراضيه لعمان من اجل انبوب الديسه

9) تعليق بواسطة :
25-12-2013 11:22 PM

يعني احنا مرتاحين ماليا لهذا الطرح الان

10) تعليق بواسطة :
26-12-2013 01:18 PM

خالص الشكر والأمتنان لجميع المعلقين اعلاه الذين اثروا مقالتي بارائهم القيمة وأتحفوها برؤاهم المستنيرة .... انحني امامكم توقيرا وارفع قبعتي لكم محبة واحتراما

11) تعليق بواسطة :
26-12-2013 01:34 PM

I think it is the other way round . Transfer people to other cities . The government should start investing in other cities as one of the major issues is the immigration from all over Jordan to Amman since it has all the opportunities , therefore the Government should start spending money on the infrastructure of other cities so people will start reverse immigration

12) تعليق بواسطة :
26-12-2013 08:30 PM

انا تعليقي يختلف ( اما ان للحكومه او الدوله الاردنيه باحتضان الشباب الاردني امثال الكاتب للاستفاده من افكاره وفكره والا تجعلوه يهرب وتحتضنه اميركا يالله يا عبدالله النسور ناديه وقوله انت مستشار للدوله الاردنيه يالله سمع مجلس الوزراء خذه معك على مجلس الامه بشقيه والا البلاوي احسن انا اقول البلاوي البلاوي

13) تعليق بواسطة :
28-12-2013 03:53 AM

ما كان يجب ان يحصل وما قد حصل :
ايام المرحوم وصفي التل امر بان يتم التوسع لعمان من جهة الشرق كونها منطقه صحراويه ومنبسطه وعدم التوسع جهة الغرب وهي اراضي زراعيه لكن بعد استشهاده رأى اصحاب الاراضي في الجهة الغربيه وهم معروفين وممثلين بشخص صاحب نفوذ ان اراضيهم او كرومهم بالاحرى ستفقد قيمتها اذا تم التوسع شرقا فقامو باستخدام نفوذهم وحولو هذا التوسع غربا وبسبب الجشع تعاني عمان ما تعانيه اليوم .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012