أضف إلى المفضلة
الأحد , 01 آب/أغسطس 2021
شريط الاخبار
إغلاق 3 منشآت سياحية وإنذار 53 خلال تموز إسماعيل هنية رئيسا لحركة حماس السعودية تكشف عن موعد استقبال المعتمرين والأعداد المسموح بها 10 ملايين الصادرات التجارية لمدينة الزرقاء في تموز بلدية معان الكبرى تواصل حملة تنظيف وإزالة المخلفات ودهان الاطاريف في الشوارع والأحياء السكنية حملة لازالة تجمعات النفايات ومخلفات الابنية في احياء ظهر السرو في مدينة جرش الأشغال: تحويلات مرورية على تقاطع مرج الحمام لغايات استكمال اعمال الربط الأوبئة تدعو الاردنيين للعودة لارتداء الكمامة.. الإغلاقات لا تحل المشكلة 142 مليون دينار فائض الميزان التجاري الأردني مع أميركا لنهاية أيار الأخبار المصرية: زيارة جلالة الملك إلى واشنطن استثنائية وأعادت الاعتبار للدور الإقليمي للمملكة طرح عطاء إعادة تأهيل طريق الشحن الجوي بالقسطل أكثر من 25 ألف راكب استخدموا الباص سريع التردد منذ بدء تشغيله 16 أسيرا فلسطينيا يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهم الإداري فتاتان تقتلان شقيقهما طعنا وتسلمان نفسيهما في العقبة ادارة الازمات: 87 % من وفيات كورونا في تموز كانت بين الأشخاص غير المطعمين
بحث
الأحد , 01 آب/أغسطس 2021


قصة الـ(111)!

28-12-2010 11:23 AM
كل الاردن -

 

كل الأردن-خاص: كشفت مصادر عليمة لـ'كل الأردن' تفاصيل اليومين الأخيرين في مناقشات مجلس النواب، والتي ختمت بحصول الحكومة على ثقة (111) نائباً بعكس التوقعات التي كانت تشير إلى ثقة تدور حول الرقم (90).

المصادر الحكومية والنيابية أوضحت لـ'كل الأردن' أن كتلة التيار الوطني كانت ستحجب الثقة، إضافة إلى ما يقرب من 15 نائباً يشكلون ما يشبه (كتلة عابرة للكتل) تتبع لشخصية نيابة بارزة جداً. وكان ذلك بالتنسيق مع جهة رسمية من باب حفظ هيبة المجلس، مع منح الحكومة ثقة مريحة.

وبعد أن كشفت مواقع إلكترونية، وفي مقدمتها 'كل الأردن'، عن وجود أكثر من 30 نائباً سيحجبون الثقة، وذلك يوم الأربعاء الماضي، بدأت ماكنة الحكومة تدور، ولجأت إلى مرجعية عليا وأبلغتها أن الشخصية النيابية البارزة تعمل ضد الحكومة، وطالبت بمنح ثقة برقم أعلى. وتمكنت الحكومة من الحصول على دعم المرجعية، وهو ما دفع الجهاز الرسمي للتحرك مع بعض النواب في اللحظات الأخيرة، وطلب منهم التصويت لصالح الحكومة، بعكس ما كان طلب منهم سابقاً. وهو ما أكده نواب لـ'كل الأردن'. ويبدو أن التنسيق لم يكن كافياً للوصول إلى ثقة غير مبالغ فيها إلى هذا الحد!

التضارب في المواقف والطلبات أثار استياء بعض النواب، والذين بدا عليهم أنهم كانوا يمنحون الثقة بطريقة ساخرة!

 

{jcomments off}

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012