أضف إلى المفضلة
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024
شريط الاخبار
حجاج أردنيون ساروا 26 كم قبل انقطاع الاتصال بهم نصف مليون سائح سعودي دخلوا إلى الأردن منذ بداية العام الحالي مكتب خدمات قنصلية أردني مؤقت في مكة نصر الله: التهديد بالحرب لا يخيفنا وإذا فرضت سنقاتل بدون ضوابط الجرائم الإلكترونية تحذر من تحميل تطبيقات خارج المتاجر الرسمية الأردن بالمرتبة السادسة عربيًا على مؤشر تحول الطاقة الدفاع المدني يعزز حدود العمري بكوادر بشرية وحافلات إسعافية لاستقبال الحجاج الزرقاء: الدفاع المدني يخمد حريق هنجر مصنع بلاستيك - صور إسقاط طائرة مسيرة على الواجهة الشمالية محملة بمواد مخدرة الأجواء الحارة تهدد بانخفاض غلة المحاصيل الزراعية في الأردن الأمن العام: رفع الجاهزية لاستقبال الحجاج الأردنيين والعرب - صور توقيف سمسار هجرة غير شرعية 15 يومًا ومنع آخر من السفر المهندس شحادة أبو هديب ينعى صديقه الأستاذ الدكتور عمار الحنيطي بدء وصول الحجاج الأردنيين إلى أرض الوطن غرق ثاني سفينة بريطانية استهدفها الحوثي الأسبوع الماضي
بحث
الخميس , 20 حزيران/يونيو 2024


لهذه الاسباب حكومة النسور ستكمل اربع سنوات

بقلم : ماجد القرعان
29-06-2015 12:27 PM
تخرج علينا بين وقت وآخر ما تسمى بالصالونات السياسية بمعلومات عن قرب رحيل حكومة الدكتور عبد الله النسور التي اوشكت ان تكمل عامها الثالث وكأنهم يقرأون بالكف أو مطلعين على افكار صاحب القرار الأول والأخير في هذا الشأن جلالة الملك صاحب الشرعية الدستورية .

ويساندهم في ذلك مجموعة ممن ُعرفوا بكتاب التدخل السريع الذين يعملون على الدعسة وفقا لرغبة الممولين لترويج اسم فلان أو علان غير أنهم وهم ( ُجلاس الصالونات ) الذين يأملون بحصة من كيكة التغيير قد عجزوا حتى الان من توفير القناعات بضرورة تشكيل حكومة بديلة لحكومة النسور .

ليس من باب دعم حكومة النسور لتبقى والتي نعتقد انها بحاجة لاجراء تعديل على فريقها ليخرج منه من ثبت استغلالهم المنصب لاعمال البزنس وتنفيع المحاسيب ومن ما زالت ايديهم ترتجف في اتخاذ القرارات وكذلك من ُعرفوا أبطال ' الشو والحركات ' ولكن انطلاقا من النهج الذي اتبعه جلالة الملك في تشكيل الحكومات الذي يعتمد مرحليا على المشاورات النيابية وصولا لتشكيل حكومات برلمانية فمن المستبعد ان نشهد في المنظور القريب تحقيق أوهام أحلام ُجلاس هذه الصالونات وكتابها .

هناك حلقة مفقودة وهي ما يجب التركيز عليها لكي ترحل الحكومة الحالية وتتمثل في سن قانون انتخابات برلماني جديد وهذا الأمر ' دستوريا ' بيد مجلس الأمة غير أنه ولتاريخيه لم يتم تقديم مشروع القانون للمجلس .

والسؤال هنا لمصلحة من يتم تأخير تقديم مشروع القانون حتى آلان الذي في انجازه اختصار الكثير من الخطوات في مسيرة الاصلاح التي يؤكد عليها جلالة الملك .

لقد انجز الاردن العديد من التشريعات الاصلاحية والتي بأغلبها لم ُتنجز الا بعد تدخل القصر وان تسريع تقديم المشروع لمجلس الأمة هو بمثابة اختبار لاعضاء مجلس النواب ' تحديدا ' ليحكم الشعب أين هم من المصالح الوطنية العليا .

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
21-07-2015 10:04 AM

معقول بكيت دخان اردني اصبح سعرة 175 قرش وكان يباع قبل حكومة النسور ب 70 قرش

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012