كل الاردن | ايران تحظر نقل المناظرات الانتخابية مباشرة على التلفزيون
أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 20 أيلول/سبتمبر 2017
الأربعاء , 20 أيلول/سبتمبر 2017


ايران تحظر نقل المناظرات الانتخابية مباشرة على التلفزيون

20-04-2017 06:39 PM
كل الاردن -
أعلنت وزارة الداخلية الايرانية الخميس أنه لن يتم نقل أي مناظرات مباشرة على التلفزيون خلال الحملة التي تسبق الانتخابات الرئاسية التي ستجري الشهر المقبل.

وقالت المتحدث باسم وزارة الداخلية سيد سلمان ساماني 'استنادا الى قرار لجنة مراقبة الحملة الانتخابية، سيتم بث المناظرات الانتخابية بين المرشحين بعد تسجيلها'.

كما أصدرت اللجنة توجيهات خاصة بالمناظرات وأبلغت المرشحين أنه لا يسمح لهم ب'تشويه صورة البلاد .. أو تشويه تصرفات السلطات التنفيذية أو الادارية أو التشريعية أو القضائية'.

ولقيت المناظرات التي تبث مباشرة على شاشات التلفزيون شعبية واسعة خلال الانتخابات في ٢٠٠٩ و٢٠١٣، وقال العديد من المحللين أن أداء الرئيس الايراني حسن روحاني لعب دوراً مهما في فوزه المفاجئ.

وانتقد المرشح المحافظ علي رضا زكاني قرار اللجنة وقال أنه 'سيضر بالشفافية بشكل كبير'.

ويبدو أن القرار فاجأ التلفزيون الرسمي 'أي آر آي بي' اذ وصف نائب رئيس المحطة مرتضى مير باقري المناظرات المباشرة مؤخراً بأنها 'أكثر البرامج شعبية' في المحطة، و'أفضل طريقة يتعرف بها الناس على المرشحين'.

وأثارت المناظرات التلفزيونية الحامية في ٢٠٠٩ بين الرئيس المتشدد محمود احمدي نجاد ومعارضيه الاصلاحيين حماسة الناخبين وعزيت اليها جزئيا الاضطرابات التي أعقبت الانتخابات التي أدت إلى اعادة انتخاب احمدي نجاد رئيسا للمرة الثانية وسط مزاعم بتزوير الاصوات.

وترشح أكثر من ١٦٠٠ شخص لخوض الانتخابات التي ستجري في ١٩ أيار/مايو.
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
20-04-2017 11:26 PM

ان اول مرة اسمع انة في دولة زي ايران راسين مرشد اعلى ورئيس جمهورية هذا مش موجود ول بدولة بالعالم الا بدولة ولي الفقية هذا من جانب من جانب اخر الديمقراطية في ايران ضحك على الحى حيث تجري الانتخابات على رئيس صوري ليس لة من الامر شيء والمرشد الذي يملك كافة الصلاحيات يعين تعيين.عارفين شو قصة المرشد الاعلى في ايران القصة تتمثل ان خامئني ينوب عن المهدي حتى يظهر.كذب وخزعبلات ودجل وعقيدة مزيفةةخربانة

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 400 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012