أضف إلى المفضلة
الجمعة , 22 حزيران/يونيو 2018
شريط الاخبار
المستثمرون في قطاع المركبات متفائلون بالغاء ضريبة الوزن وتخفيض الضريبة على الهايبرد الملك يلتقي وزير الخزانة الأمريكي الزرقاء: اصابة فتاة بتسمم اثر تناولها دواء مرخي عضلات غنيمات: اعطونا "عطوة" لـ 100 يوم ثم حاسبونا خط ساخن وحملات لرصد والتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان هذه الأطعمة تعزز مناعتك الطبيعية.. فاحرص على تناولها القصبي: الهجوم على مسلسل العاصوف غير بريء ونعرف من يقف وراءه المعلمين: علاوة الـ 50% في نظام مزاولة المهنة خاصة بالمتدربين "الأمم المتحدة" تدين قرارا هنغاريا بتجريم داعمي المهاجرين واللاجئين مخالفة 17 محال وتحويل أصحابها الى القضاء في مادبا ميركل: عودة النازحين السوريين تحدث عندما تتوافر الظروف الآمنة لهم اصابة فلسطينيين باعتداء الاحتلال على مسيرات العودة دفاع المدني إربد يسيطرعلى حريق نشب في عمارة سكنية سامسونغ تغير "قواعد الهاتف" بتصميم غير مسبوق الصفدي: اتصالات مكثفة مع امريكا وروسيا للحفاظ على اتفاق خفض التصعيد.. وحدودنا محمية
بحث
الجمعة , 22 حزيران/يونيو 2018


الامير زيد بن رعد يدعو لضرورة تطبيق قرار الامم المتحدة بشان الغوطة وبدون تاخير

26-02-2018 08:11 PM
كل الاردن -


- طالب سمو الأمير زيد بن رعد المفوض الأممي السامي لحقوق الإنسان، بإنهاء معاناة الناس في المواقع التي ترتكب بها فظائع مروعة بجميع أنحاء العالم.

وقال سموه في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان، إنه يرحب بصدور قرار مجلس الأمن بشأن الغوطة الشرقية مشددا على ضرورة تطبيقه الكامل بدون تأخير.

وأضاف أن الغوطة الشرقية وغيرها من المناطق المحاصرة في سوريا، ومنطقتي إيتوري وكاساي في جمهورية الكونغو الديمقراطية، وتعز في اليمن، وشمال راخين في ميانمار، كلها أصبحت مواقع لأكثر الفظائع المروعة في العصر الحديث، وذلك لعدم فعل ما يكفي في وقت مبكر وبشكل جماعي لمنع وقوع هذه الأهوال.

وأشار إلى تقهقر قيمة حقوق الإنسان لدى بعض الدول، في حين أنها واحدة من ركائز الأمم المتحدة الثلاث، مضيفا 'الكثيرون في نيويورك ينظرون إلى حقوق الإنسان بتعال باعتبارها ركيزة جنيف الضعيفة والعاطفية، وليست مهمة بما فيه الكفاية بالنسبة لبعض الواقعيين المتشددين في مجلس الأمن الدولي'.

وقال سموه إن 'القمع اليوم أصبح مألوفا مرة أخرى، وعادت الدولة الأمنية إلى الظهور مجددا، وفيما تراجعت الحريات الأساسية في كل مكان حول العالم، تراجع معها الشعور بالعار والخزي أيضا. كراهية الأجانب والعنصرية في أوروبا تخلصت من أي إحساس بالحرج'

بترا
التعليقات
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012