أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 17 تشرين الأول/أكتوبر 2018
الأربعاء , 17 تشرين الأول/أكتوبر 2018


خالد المجالي يكتب : لقد هرمنا يا جلالة الملك

07-08-2018 09:00 PM
كل الاردن -


منذ ايام لا يغادرني منظر ذلك التونسي الذي تجاوز العقد السادس من عمره وهو يقول ' لقد هرمنا ' ولا شك عندي ان جلالة الملك سمع تلك المقولة من ذلك التونسي تعبيرا عن فقدانه الامل في الاصلاح والحياة الفضلى ، ولعلي اليوم كمواطن اردني اكرر ما قاله التونسي : لقد هرمنا يا جلالة الملك وما زلنا نسمع الوعود في الاصلاح والحياة الفضلى .

اليوم لن نكرر ما كتبناه سنوات طويلة من مناشدات واقتراحات اصبحت ثقيلة على مسامع اصحاب القرار فقد ' هرمت اقلامنا وقاربت على الجفاف ' وكما يقال لا حياة لمن تنادي ، فلا قرار حقيقي وجاد باتجاه الاصلاح او وقف التراجع الخطير الذي بات يهدد الدولة واستقرارها ، لا بل لعلي اقول اصبح يهدد وجودنا كدولة اردنية وغدت الاشاعات تنهش فينا صباح مساء .

اليوم للاسف اصبح الشعب الاردني ينتظر ' نتائج ' ما وصلنا اليه واصبح مستعدا لاي احتمال ولا يستبعد تغيرات جذرية في الثوابت في ضوء انطفاء النور في نهاية النفق ، ومخطئ من يعتقد ان الشعب الاردني ما زال مستعدا للتضحية في سبيل ' استمرار نهج اهدر مقومات دولته وحطم آمال ومستقبل ابنائه وكل همه ان يحافظ على افراد استباحوا الوطن والشعب دون رادع ديني او اخلاقي او قانوني ' .

يا جلالة الملك نعلم ان لديكم دوائر اعلامية وامنية ومستشارين ، ومع كل ذلك نتساءل : هل استطاعوا ان ينقلوا لك حقيقة ما يدور في الشارع الاردني ، ان وصلك شيء فهو مجرد قشور وليس جوهر الحال ، حتى بت اشعر ان القناعة لديكم اليوم ان الشعب الاردني ما زال قادرا على مزيد من تحمل الاعباء وتقبل فشل السياسات لا بل وقبول من لم يحافظوا على الامانة .

الحقيقة يا جلالة الملك ستجدها بين السطور اذا استعرضت ما كتبه الكثير من ابناء الشعب الاردني خلال الشهر الماضي وانت خارج الوطن ،، وتذكر يا جلالة الملك ان ما ستجده هو مجرد عينة لكنها تمثل غالبية صامتة وليس كما تقول لك التقارير ان هذه فئة لا ثمثل الا نفسها ، او انها باحثة عن مكسب مادي او معنوي ، او مدفوعة من الخارج ، وكأننا ما زلنا نعيش في زمن 'شوهد ضاحكا ' .

يا جلالة الملك لقد تابعت ردود الفعل على حديثك في مجلس الوزراء الاخير ، ولو كنت في مكان المسؤولية الوطنية لكتبت لك حقيقة تلك الردود ، ومع ذلك ساكتب من باب حقي كمواطن للوطن حق عليه ولكم ايضا ، معظم الردود تعكس فقدان الامل بغد افضل ، اما من نسج القصائد مادحا فهم اما متنفعون في مواقعهم او من الاعلام المحكوم بالقبضة الامنية او المصلحية .

لن اطيل فعندي الكثير ليقال ويكتب وساختصر مقالي اليوم بتكرار عبارة التونسي مرة ثانية ' لقد هرمنا ' يا جلالة الملك فلا يمكن ان نقتنع اليوم ان هناك تغيرا ما لم نشاهد فعلا قوانين مستعجلة للاصلاح السياسي والغاء التعديلات الدستورية ومشاهدة كل الاسماء المتورطة بملفات الفساد خلف القضبان واعادة ما نهب من اموال الشعب ، وحتى نبدأ لا بد من صاحب ولاية لا ينتظر التعليمات والضوء الاخضر فلا حاجة لنا بموظف درجة عليا او كبير موظفين ارهقوا الدولة وساهموا بما وصل اليه الوطن واكبر همهم المزيد من الجباية غير القانونية وغير الاخلاقية .
التعليقات

1) تعليق بواسطة :
07-08-2018 09:11 PM

أخي أبو أحمد، المعذره ثم المعذرة عن سؤالي: الم يصبك الملل واليأس بعد. أنك أمضيت سنين طويله وأنت تكتب وتردد وتحاول ولكن بدون نتيجه. عافاك الله فكلنا نشعر بمرارة الموقف ولكي أقول لك ولجميع الأردنيين، لنا الله فهو خير وكيل.

2) تعليق بواسطة :
07-08-2018 10:33 PM

اذكر ان بعض ناهبي خيرات هذا البلد من مسؤولين جلودهم نمت من مال السحت والحرام وعندما كانت مديونية البلد تزداد ويشعر هؤلاء بالتململ من قبل شرفاء هذا البلد ضدهم وضد تصرفاتهم وسياساتهم كان هؤلاء يروجون اشاعات لتخدير الناس تقول ( انتم مصدقين انه الاردن سيسد هذه الديون ) هذا مجرد وسيلة ضغط علينا

3) تعليق بواسطة :
07-08-2018 11:11 PM

اخي ورفيق السلاح ابو احمد كلنا مع سيد البلاد ضد الكومبرادور والفاسدين وعودة البيروقراطية الاردنية ذات الخبرة التراكمية قوية كما كانت ونرى الكومبرادور عراب الخصخصة في افول قريبا

4) تعليق بواسطة :
07-08-2018 11:41 PM

اخي ابو احمد
بحلق شاربي اذا بصير إصلاح

5) تعليق بواسطة :
08-08-2018 12:59 AM

منذ ولادتنا ونحن نحلم بحياة افضل ... وسنموت وسيبقى الحال على ماهو عليه ...ستبقى فرقة الدبيكة والسحيجة وعازفو الشبابة يصدحون بالإصلاح الاقتصادي والسياسي ... وسيحمل ابناؤنا إرثا من الهم والغم والضرائب ... وسيبقى الحال على ما هو عليه ... تحياتي استاذي ابو احمد

6) تعليق بواسطة :
08-08-2018 08:12 AM



* في اقليمنا الشرق اوسطي خاصة منذ عام 2011، لم تهرم شعوب الاقليم وحدها فقط، بل طال ذلك

- هرم العديد من المؤسسات السياسية والاقتصادية الاجتماعية وغيرها

* ويبقى السؤال: هل تكفي عمليات الشد والتجميل والترقيع بمجملها لاعادة ما كان الى ما كان عليه؟ ...

7) تعليق بواسطة :
08-08-2018 10:22 AM

في كل كتب التكليف السامي تتكرر نفس الوعود ولا نرى اي تغيير في المشهد فلا اصلاح سياسي او اقتصادي ولا انخفاض في البطالة او الفقر وكل ما نرى هو ترهل الدولة ومزيد من تغول الحكومات على الشعب

8) تعليق بواسطة :
09-08-2018 03:05 PM

أحيي فيك روح النضال الذي لا يفتر ولم يصله اليأس , واذكر بما قاله ( المصري ) صفقة القرن نفذت , والضحية هم الشعب الأردني حسب اعتقادي , وأن كل ما قيل ويقال هو ذر رماد في العيون , وآخرها خازوق دق ولن يقلع
حسبنا الله , اللهم انصر ضحايا المال السحت الذي قبض ثمنا لكرامتنا ووطننا

9) تعليق بواسطة :
10-08-2018 04:13 PM

*
نعم هرمنا ولم يهرموا !
الكـره بملعـب الشـعب .

10) تعليق بواسطة :
13-08-2018 02:36 PM

بالأمس القريب قرأت أن مديونة الدوله المصريه لا تتجاوز 50 مليار دولار وفي المقابل مديونة الأردن تبلغ 37 مليار دولار.
مصر عددها يتجاوز 100 مليون انسان والأردن لا نتجاوز 8 مليون ؟
منهوب يا وطني .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012