الأربعاء , 19 حزيران/يونيو 2019


بقالة ابو خلف

بقلم : هاشم الزيادات العبادي
10-01-2019 10:39 AM

أبو خلف أوكل لشلة متعلمين ادارة بقالته ، وهو تفرغ لأمور حياته اليومية ، من حراثة أرضه ورعاية غنماته وحلبهن وزراعة القيطاني وغيرها من الأعمال التي تقع ضمن نقاء النيّة.
أبو خلف يشاهد قارمة مضيئة كبيرة وهاجة تعلو باب دكانه ، ولأنه أميّ يسأل الشلة : ما هذه القارمة ؟ يقولون : انها للترويج وجلب الزبائن . يفرح ابو خلف وهو يشاهد الزبائن الكثيرين يدخلون فارغي الايدي ويخرجون مثقلين بالبضائع ويشكر بسره وعلنه 'الشلة الرشيدة' ، القارمة كانت تقول : ' البقالة برسم التصفية وتنزيلات مغرية'.
الشلة ، تستدين من المحلات المجاورة ديونا نقدية وتستدين من البنوك ، والسداد الذي لن يتم سيكون من ثمن البضاعة الرخيصة المصفّاة .

بعد حين مرّ ابو خلف على بقالته على امل ان ياخذ بعض النقود ليزوّج خلف ، البقالة خاوية على عروشها ، والرفوف فارغة ، والشلة في كوفي شوب ، وما هي الا لحظات حتى تكالب عليه الدائنون ، فتحوا الدفتر واذ به ما لا طاقة له به من ديون
باعوا البقالة واثخنوه ديونا.

عاد ابو خلف ، باع النعاج والغلة والبغل الحرّاث ، ولبس شماغه ووضع فروته على ظهره وأطلق ساقيه للريح.
يناديه خلف ، يابا ما بدّك تزوجني؟

لا يا خلف ، روح 'أخص 'حالك والحقني.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
11-01-2019 08:16 PM

وبقية العائلة اين تذهب ؟؟!!!

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012