أضف إلى المفضلة
السبت , 30 أيار/مايو 2020
شريط الاخبار
" البنتاغون " ترفع درجة التأهب استعدادا لنشر قواتها في البلاد على خلفية الاحتجاجات الواسعة مصرع ضابط وإصابة آخر بإطلاق نار أثناء مظاهرات في كاليفورنيا احتجاجا على مقتل امريكي أسود على يد شرطي الصبيحي يسأل :أين اختفت المقاومة الفلسطينية؟؟ لجنة الاوبئة: لا توصية بفتح الحضانات والحكومة تفكر بطريقة مختلفة المياس: اصابة اربد لشخص مخالط لمخالطي سائق الخناصري الحكومة: مستمرون بدراسة فتح المقاهي وصالات المطاعم 4 اصابات كورونا جديدة في الأردن بينها 3 لقادمين من الخارج العموش: الباص سريع التردد "عمان-الزرقاء" مشروع تنموي هام ذو مردود اقتصادي كبير بتوجيهات ملكية.. العيسوي يسلم 34 مسكناً للأسر العفيفة بالرويشد خسوف للقمر وكسوف للشمس بسماء المملكة الشهر المقبل المياه: تأمين مياه الري لجميع المزارعين هدف أساسي السماح بتمديد فترة اقامة المركبات السعودية دون مغادرة الحدود أمين عام السياحة: لم نتلق موافقة بعد على فتح صالات المطاعم والمقاهي الغذاء والدواء: اجراءات احترازية بخصوص الأدوية التي تحتوي على مادة الميتفورمين الفعالة الكباريتي: الفأس وقع بالرأس ووصفات الانقاذ سذاجة .. والاستجابة لهمة وطن مخيبة
بحث
السبت , 30 أيار/مايو 2020


القدس وغزة في الصدارة

بقلم : حازم عياد
16-05-2019 01:49 AM

غزة والقدس الفاعل الذي لا يغيب فبدونهما ستمر ذكرى النكبة دون ضجيج الا من ضجيج احتفالات الكيان الصهيوني بولادته المشوهة؛ بدونها ستمر الذكرى المشؤومة لنقل السفارة الامريكية الى القدس بدون ادانة وتذكير بالجريمة؛ وجل ما سيسمعه العالم تغريدات ترمب التي تحتفي بإنجازه العقيم والذي سيتوج به حملته الانتخابية للرئاسة بعد عام من الان.
غزة بمقاومتها وشعبها رقم صعب؛ ونواة حقيقية لمقاومة صلبة ستجد طريقها عاجلا ام اجلا في المشهد الاقليمي والدولي؛ فهي حاضرة لا تغيب في وجدان العرب والمسلمين والشعوب الحرة المتفاعلة مع الحق الفلسطيني.
غزة بدونها ستمر صفقة القرن مرور الكرام كعنوان تتناوله الصحف لتشيد بترمب وصهره جاريد كمخلصين للمنطقة من ازمتها علما بأنهما يقودانها يوما بعد يوم نحو مزيد من الفوضى والاضطراب.
مسيرات غزة للعودة تخطت عامها الاول واصبحت احد اهم ادوات النضال الشعبي في المرحلة الحالية؛ وهي مصدر الشرعية لكل تحرك مقاوم؛ مسارات هي الارق الحقيقي لدعاة صفقة القرن ودعاة التطبيع اذ يجدون فيها عائقا يصعب تجاوزه.
عام آخر من الصمود في غزة في بيئة دولية متحركة وسريعة التغير؛ فغزة تعول على المستقبل المليء بالمفاجآت؛ وصمودها هو رأس المال الحقيقي الذي سيمكنها من الاستثمار في المستقبل وتحولاته.
والقدس هي المنارة التي يتحرك من حولها العالم العربي والاسلامي بل والعالم الحر؛ فقضيتها لن تغيب ولن تغيب بنقل سفارة ما دام فيها مقاومة شعبية تزيد ولا تنقص. السبيل

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012