أضف إلى المفضلة
الثلاثاء , 21 كانون الثاني/يناير 2020
الثلاثاء , 21 كانون الثاني/يناير 2020


الخدمات الطبية الملكية راسخة وثابتة وباقية

بقلم : د . سليمان العبادي
11-01-2020 06:30 AM

ان الضجة الكبيرة التي اثيرت والقلق عند البعض على مستقبل الخدمات الطبية الملكية يدل على مكانتها في وجدان الأردنيين .

إن الخدمات الطبية الملكية بكافة مستشفياتها ومراكزها بما فيها مدينة الحسين الطبية هي مؤسسة وطنية عريقة وثابتة وراسخة وستبقى ... يرعاها بشكل مباشر ودائم جميع اركان الدولة الاردنية وعلى رأسهم سيد البلاد و منذ إنشائها...

هي مؤسسة خدمية وتعليمية وتدريبية رائدة و ضخمة كما ونوعا من مؤسسات القطاع العام...وليست شركة تجارية....تخسر وتفلس ويتقاسمها الدائنون.

على مدى السنين هناك ديون للخدمات الطبية على جهات عديدة وديون عليها. فلا خوف عليها وهذا حال هكذا مؤسسات.. .ما الجديد !!!!!

منذ ان أصبحت موازنة الخدمات الطبية الملكية تخصص مباشرة من الحكومة بشكل منفصل عن موازنة القوات المسلحة..يتم هذا النقاش مع مدير الخدمات الطبية عند مناقشة الموازنة العامة في اللجنة المالية لمجلس النواب..واحسب ان جميع مديري الخدمات يعيدون نفس الطرح في كل سنة...الفرق انه في هذا العام كان هناك بث مباشر شاهده الجميع.

الخدمات الطبية الملكية ليست هشة وهي قائمة بهمة أبناء الوطن جيل يسلم جيل..ويرعاها ابناء الوطن من مواقع المسؤولية المختلفة ومعا لن يعدموا وسيلة لتدبير مصادر مالية لدعمها إن لزم كما يحدث دائما......لا تنهار ولن تنهار ولا تخصص ولا تباع....وهي بخير وستبقى بخير لأن الأسس متينة وهي برعاية ملكية مستمرة .يحدث نقص هنا وهناك بعضه مؤقت لظروف معظمها خارجة عن الإرادة لكن الأساسيات مدامة.. هي تتطور وتقدم خدمات صحية نوعية لكل من يحتاجها حين يطلبها....ليس فقط للاردنيين ولكن أيضا للأشقاء والأصدقاء من الخارج.

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
11-01-2020 02:02 PM

الخدمات حق للعسكريين و المتقاعدين حصرا وهذا مبرر تاسيسها ولا يجوز ان يشارك العامةُ العسكريين في تلقي خدماتها ..هذه تختلف عن المؤسسىة الاستلاكية العسكرية التي تقدم خدماتها للجميع .

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012