أضف إلى المفضلة
الجمعة , 10 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
بحث
الجمعة , 10 تموز/يوليو 2020


الجيش والأمن العام هما الأكفأ للإعاشة . بقلم : شحاده أبو بقر العبادي

بقلم : شحادة أبو بقر العبادي
24-03-2020 10:11 PM


أثبت اليوم الأول لتوزيع الخبز أن هذا الأسلوب لم يمنع الإكتظاظ والإختلاط , وهما السبب المباشر للعدوى! .
وعليه ولكي لا ندخل في المحظور ونفسد حظر التجول ولكي نبقى سالمين بعون الله ,نقترح على ذوي الشأن ما يلي :
1 : إناطة أمر توزيع ' طرود ' الإعاشة أسبوعيا بالجيش والدرك كل في منطقته , فهما الأقدر على ضبط الأمور ومنع الإكتظاظ , على أن يرافقهما رجال من الشرطة لإحتجاز كل خارج على النظام وإيداعه الحجز فورا وبلا تردد على الإطلاق .
2 : من أجل ذلك دعوا المخابز تحضر الخبز وبمواصفات صحيحة ل 24 ساعة متواصلة دون بيع مباشر وحفظه في أكياس بوزن 5 كيلوغرامات لكل كيس .
3 : دعوا محال بيع المياه تحضر طرودا صالحة بسعة 12 عبوة لكل منها .
4 : دعوا الصيدليات تحضر طرودا لحليب الأطفال حسب الأعمار كما يعرف ذلك اصحابها وبواقع 4 علب لكل طرد واحد .
5 : دعوا شركات الدخان تعد طرودا بواقع ' كروزين ' من مختلف الأنواع , أي كروزين في كل طرد .
5 : أنيطوا أمر التوزيع بالجيش والدرك وبمرافقة الشرطة في المحافظات كلها وعلى مدى 3 أيام , وأبلغوا الجمهور أن هذا الأمر سيتكرر أسبوعيا حتى رفع الحظر .
6 : أعلموا الناس أننا في ظرف إستثنائي وأن عليهم التحمل حفاظا على حياتهم وسلامة البلد عموما .
ما قد يفيض عن الحاجة يستهلكه الجيش والدرك والشرطة فلديهم هم أيضا أسرهم التي يغيبون عنها لخدمة الشعب عافاهم الله جميعا .
أما المواد التموينية الأساسية فقط , فلها ترتيب مماثل من خلال المؤسستين الإستهلاكيتين المدنية والعسكرية وبوجود الجيش والدرك والشرطة لضبط عدم الإختلاط , إذا ما نجح هذا الترتيب وهو سينجح بعون الله . الله من وراء قصدي .

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
25-03-2020 12:54 AM

نُثني ونثنّي على هذه المقترحات الايجابيه .
شكرا لكل من يهتم ويتفاعل مع الشأن العام ، ولكل مجتهدٍ نصيب . سادتي هذا زمن تقديم الاقتراحات والحلول !

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012