أضف إلى المفضلة
الأحد , 27 أيلول/سبتمبر 2020
شريط الاخبار
الفراية نائبا لرئيس المركز الوطني للأمن وادارة الازمات إرادة ملكية سامية بحل مجلس النواب وفاتان و425 إصابة كورونا محلية جديدة في الأردن و6 من الخارج هل فقدنا السيطرة على الوباء؟ %74 من الأردنيين يرون الامور تسير باتجاه سلبي و59% لن يشاركوا بالانتخابات مقتل عسكريين لبنانيين جراء هجوم مسلح على مركز تابع للجيش مع انطلاق قطار التطبيع : إسرائيل تُطالِب دولا عربيّة “طردت” اليهود بدفع تعويضات قيمتها" 250 مليار دولار" تحذير من الامن العام حول نشر معلومات ومنشورات قديمة إغلاق قسم العناية الحثيثة في مستشفى أبي عبيدة اثر إصابة كورونا "التربية ": لا نية لتأجيل امتحانات برنامج الثقافة العامة البريطانية الأردن والعراق يوقعان عقد ربط شبكة الكهرباء بين البلدين الصرايرة : "همّة وطن" يخصص مليون دينار إضافية لحساب وزارة الخارجية " برنامج عودة آمنة" أمانة عمّان تعتذر عن استقبال المراجعين بعد تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا في دوائرها محافـظات تستعد لطوارئ الشتـاء وسط إجراءات وقائيـة مشروع لتوسعة شبكات الصرف الصحي بالكرك بقيمة "15" مليون دينار
بحث
الأحد , 27 أيلول/سبتمبر 2020


خالد المجالي يكتب : كورنا تظهر مجددا والانتخابات على الابواب !

08-08-2020 11:44 PM
كل الاردن -
كورنا تظهر مجددا والانتخابات على الابواب !

منذ اكثر من شهر تطالعنا الاخبار كل ثمانية ايام تقريبا باصابة جديدة بمرض الكورونا ، وبقدرة قادر ظهرت اكثر من اصابة خلال الايام الثلاثة الاخيرة في مناطق غير موبوءه او منتشر فيها الفايروس ، مع العلم ان الفايروس ليس خطرا ويعالج بخافض حرارة واحيانا بمضاد حيوي باستثناء من يعاني من امراض مزمنة ومن نقص مناعة وهذه الفئة تتاثر من اي فايروس ويمكن ان يؤدي للوفاة كما يحصل في معظم دول العالم ونحن لسنا استثناء .

التقديرات اليوم تشير الى ان هناك بعض المؤشرات على اعادة فرض ما سمى الحظر الشامل احيانا ، وربما تعليق الدراسة احيانا اخرى وكلنا قد يتوقع اسباب مثل هذه القرارات خاصة في ظل استمرار المعلمين على مواقفهم المعلنة مع وزارة التربية والتي ادت الى اجراءات قضائية وحكومية نجهل نهايتها. .

بعد اقل من ثلاثة اشهر اعلن عن انتخابات نيابية وطبيعي ان ذلك يتطلب نشاطا اجتماعيا ولقاءات عامة وخاصة ، بالاضافة الى اختلاط الالاف من العاملين على الاشراف وادارة العملية الانتخابية ، مما يعني ايضا وجود خطر مشابه لاي حراك قد ينفذه المعلمون او غيرهم من النشطاء المطالبين بالاصلاح ، فهل ظهور اصابات جديدة قد يعيد النظر باجراء الانتخابات النيابية ام ان هذا الموضوع مختلف ولا يمكن التراجع عنه حتى لو شارك فقط 2% من الشعب كما صرح احد مسوولي الهيئة المشرفة على الانتخابات .

كمتابع لما يحدث على الساحة السياسية المحلية اجد ان الحكومة غير قادرة على ادارة معظم الملفات الداخلية وربما تلجأ لاختلاق ازمات لاشغال الشعب عن متطلبات يصر الشعب على تحقيقها سياسيا واقتصاديا ، طبعا الاخطر ما يحدث على الساحة الاقليمية وخاصة ما يتعلق بالاشقاء في فلسطين والقضاء على حلم الدولة والعودة وربما فرض حلول وواقع جديد عربيا واقليميا .

باختصار سننتظر الايام القليلة القادمة والتي اتمنى ان تحمل معها انفراجا في قضية المعلمين اولا ، واختفاء اصابات كورونا ثانيا حتى تتمكن الدولة من اعادة الامل لكثير من القطاعات التي دمرت او تضررت بسبب كورونا ، اما موضوع الانتخابات فاتوقع ان معظم الناس غير معنية بها ان تمت او لم تتم ، ما لم يتم تعديل قانون الانتخاب بحيث يمكن من ايصال شخصيات وطنية وبرامج ومشاركة حقيقية في اختيار الحكومات وضمانات دستورية لمجلس النواب وولاية عامة حقيقية للحكومات وهذا يبدو صعبا في المدى المنظور .
التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012