أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 12 أيار/مايو 2021
شريط الاخبار
بعد تجدد المواجهات بين الفلسطينيين والمستوطنين في المدينة: نتنياهو يرسل كتائب تابعة لحرس الحدود إلى اللد نتنياهو يتوعد حماس والجهاد الاسلامي قوات الاحتلال تجدد اقتحام المسجد الأقصى العدو يستهدف منازل المواطنين : 30 شهيدا و203 إصابات بالعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة إصابة خط أنابيب الوقود بين إيلات وعسقلان بقصف صاروخي هنية: لا يمكن لأحد التنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين في الخارج.. وهناك ميزان قوة جديد "كتائب القسام" توجه ضربة صاروخية هي الأكبر لتل أبيب وضواحيها بـ130 صاروخا الأردن: تعذر رؤية هلال شوال والخميس أول أيام عيد الفطر 26 وفاة و855 إصابة كورونا جديدة في الأردن نتائج قصف المقاومة: قتيلان وحرائق بعدة مناطق في تل أبيب.. واغلاق مطار بن غوريون عبد الملك الحوثي يدعو لحملة تبرعات لدعم الشعب الفلسطيني الأردن لا يحيد عن بوصلة فلسطين ومقدساتها بقيادة ملكية ثابتة على النَّهج السعودية .. تعذر رؤية هلال شوال والمحكمة العليا تعلن قرارها خلال ساعات الجامعة العربية تعتمد قرارا يؤكد دور الوصاية الهاشمية في حماية مقدسات القدس 4.33 نسبة فحوصات كورونا الايجابية الثلاثاء
بحث
الأربعاء , 12 أيار/مايو 2021


البقية تفاصيل!

بقلم : اياد راضي الوقفي
15-09-2020 04:48 PM

لو عدنا قليلا إلى الوراء، ما زال تصريح وزير المالية عالق في ذاكرتنا، حين أعلن أن الكلفة على الأردن 56 مصابا بكورونا والبقية تفاصيل.

تصريح التباكي على المصابين وقت ذاك تسلل إلى مشاعر البعض واستساغه بعد أن بدا ارتقاء بقيمة الإنسان وترجمة مباشرة جسدت مقولة الإنسان أغلى ما نملك فعلا لا قولا.

كان وقتها عدد المصابين برغم قلته مفزع للشعب والحكومة، واتخذت مؤسسات الدولة إجراءات مشددة لمحاصرة الوباء ونجحت في مواجهته إلى أن سجلنا صفر إصابات في بعض الأيام، وتذرعت الحكومة أيامها لتبرير التشدد في الاجراءات إلى عدم توافر الامكانات المالية اللازمة ومحدودية المستشفيات في استقبال أعداد كبيرة في حال تفشي الوباء لا قدر الله.

الان وبعد ستة أشهر ونيف من التعاطي مع هذا الفايروس، وصل عدد الإصابات إلى المئات بل إن عددها في يوم واحد ناهز عن عدد الاصابات في التسعين يوم الأولى منذ بداية الجائحة، ولا زالت تتعامل الحكومة مع الوضع ب 'أريحية' غير مفهومة.

الحكومة من جانبها تؤكد أنها لن تلجأ إلى الحظر الشامل بعد أن مني الاقتصاد الأردني بخسائر قدرها خبراء بمئات الملايين إلى جانب الضغط المالي الملفت الذي تعرضت له بعض الفئات في المجتمع وتضررت من قرار الحظر الشامل.

لا يكفي أن تعلن الحكومة في بياناتها عن ضرورة التقيد بأمر الدفاع 11 فثمة إجراءات وقائية واجب اتخاذها في سبيل التقليل من الاختلاط وفي مقدمتها دوام المدارس، الذي بات مقلقا للأهالي والطلبة على حد سواء، إذ لم يعد مفهوما في ظل التزايد المستمر بالإصابات أن تنتظم الدراسة بشكل اعتيادي ومؤسسات التعليم العالي التدريسية معلق فيها الدراسة حتى إشعار آخر، وعلى وزارة التربية والتعليم أن يكون صوتها مرتفعا للحيلولة دون تسجيل إصابات جديدة في المدارس حيث لا يقبل أن ننتظر تسجيل مزيد من الإصابات بين صفوف طلبتنا ثم نتخذ قرار الإغلاق، فهذا يعبر عن قصر نظر وعدم وعي بتداعيات الفايروس وخطورته وسرعة انتشاره ويناقض التصريحات التي تصدر عن الجانب الحكومي.

ما دامت البقية تفاصيل، نطالب الحكومة أن تتعامل بجدية أكبر للحيلولة دون انتشار هذا الوباء، وأن تبحث عن طرائق وسبل من شأنها محاصرته ووضع حد تمنع فيه تفشي الوباء.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012