أضف إلى المفضلة
الأحد , 03 آذار/مارس 2024
الأحد , 03 آذار/مارس 2024


الهوية الشامية

بقلم : جمال الشواهين
23-01-2019 03:14 AM

القصة نفسها ودائما هي الشمس والغربال، والانكى باستسهال واعتياد اسلوب النعامة ولا احد يريد الاعتراف بالقهر والتغول والاستحواذ، ولم تعد الحقيقة مهمة والاعتصامات الخميسية على الرابع كما هي عليه لن تغير ولن تبدل فالمعني ليس في جبل عمان اصلا وليس غائبا القول قد اسمعت لو ناديت حيا.
بموضوع الهوية الوطنية كانت الردود امس على منشور حولها ملتبسة بمجملها، وواقع الحال ان الهوية الجامعة لا ينبغي ان تشوبها شائبة، والقصة الحقيقية ليست التي تعرف الاردني والفلسطيني وهي باتت ممجوجة اصلا ليس في الملاعب فقط وانما حيث تحل النخب ايضا ومعهم بطبيعة الحال الدوائر المعنية بالابقاء على الفزاعة، اما الحقيقة المرة التي لا يسترها غربال ما خص الجهة والمنطقة وفيهما ينقسم القوم الى اكثرية واقلية فيتنافسون فيما بينهم، فما البال بحال جهة او منطقة مع اخرى.
في واقع الامر ان فتح الموضوع من زاوية سكانية غير متاح وهو كذلك على اساس المواطنة بمفهومها في الدول، واذا كان الامريكيون من كل صوب وحدب بذات المواطنة فليس الحال هنا كذلك. والخوف يجعل الالتباس في الموقف لأي شخص عادي، ومجرد الدفاع عن الوحدة الوطنية بكلام عام فإن ذلك يشي بوجود مشكلة. والظاهر ليس نفسه الذي في الباطن وسياسة المحاصصة ليست حلا وهي مكشوفة ولا يخص الطرح هنا ما اتاه مخضرم مرة عن الحقوق المنقوصة لما قامت الدنيا عليه ولم تهدأ رغم وجاهة الطرح.
كلمة شام تعني سام ابن نوح وبلادها كلها هي سورية الطبيعية وقد كان الحال كذلك دائما الى ان انتهت الدولة العلية. ولما تنشر صحيفة اخيرا مقالا فيه ان اهل سوريا يكرهون اهل الاردن تتضح الصورة كيف يتم منع مجرد التفكير بالاصل الشامي او السامي العربي للاردني والفلسطيني واللبناني والسوري.
وهنا كما في لبنان الطائفية وسورية العلوية السنية وفلسطين الداخل والضفة وغزة يتم العمل على اسس الجهوية بشمال وجنوب ووسط وبادية وذات الحال للسياسة الاقليمية ليكون هناك دائما تناقض سوري لبناني واردني فلسطيني، هل الصورة هكذا حقا؟ ربما. السبيل

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012