أضف إلى المفضلة
الإثنين , 17 حزيران/يونيو 2024
الإثنين , 17 حزيران/يونيو 2024


العقل يوجه البوصلة

بقلم : د.اسمهان ماجد الطاهر
04-10-2023 06:24 AM

الحدس يمر عبر خطوط جسدك مثل القطار في الليل، ثم يختفي. يقول العلماء المختصين لدينا نظامين مختلفين للتفكير: أحدهما سريع وبديهي، والآخر سريع وبديهي، أكثر بطئا، وتحليليا.


الآراء المختلفة حول موضوع الحدس تعترف بأهميته وتؤمن بأنه قد يقود إلى الحقيقية.
معظم الناس يفكرون في الأمر على أنه رد فعل قوي 'تشعر به في جسدك ولا تعرف من أين يأتي، إنها المعرفة من دون معرفة السبب.'


ومن يملك الحدس دائما بحاجة إلى معرفة المجال الذي يكون فيه حدسي، فمثلا 'من غير المنطقي أن تعتقد أنك تقوم بمغامره محظوظة في سوق الأوراق المالية بناء على شعورك أو حدسك عندما لا تعرف شيئا عن التمويل مثلا'.
ثق بحدسك فقط في البيئات المألوفة- والتي يمكن التنبؤ بها إلى حد ما.


تقول متخصصة في المجال 'هناك جاذبية خاصة للثقة في الحدس الذي بداخلنا'، وقد تزيد هذه الجاذبية، إذا كانت الرسائل الواردة من خارجنا مرهقة ومتناقضة، وقد يعاني البعض من تحطم النموذج الذي رسمه لمن يحبهم. الخسارة قد تبدو تافهة أو بسيطة للآخرين، بالذات إذا لم يعرفوا القيمة الحقيقة لما خسرت.


في حقيقة الأمر بداخل كل منا قوة هائلة تتراوح
حسب الفروق الفردية فإذا أرادت أن تتعلم كيفية تسخير القوة الغامضة، وأنت تبحث عن السلام والطمأنينة: ركز بهذا الشيء الحدسي الذي يمكن أن يساعدك.


بكل مرة شعرت بالاستغراب من مواقف حولك قاوم شعورك من خلال شحن كل طاقتك العقلية والإدراكية مستخدما البوصلة الداخلية الموثوقة.


إذا أرادت أن تتعلم كيفية تسخير تلك القوة الغامضة بداخلك، مهما كان حجمها، قد يفيدك التواجد في عمق الطبيعة ، مع توفر شارة ضعيفة غير ملتزمة للإلكترونيات، مما يوفر الفرصة الكافية لشحن طاقتك البدنية والعقلية والنفسية.


إن وجودك في غرفة بإناث قليل بسيط تطل على الجبال العالية من جهة والبحر على الضفة التالية قد تريحك من التفكير في كل اتجاه.


وإذا تزامن ذلك مع ممارسات تنفس مختلفة وتأملات وحركات رياضية فذلك قد يجبر أجسادنا على الشعور بمزيد من الثبات. هناك باحث يسمى ليرسينك قال إن ذلك قد 'يفسح المجال لارتفاع الحدس'


الحدس هو أن تعيش حياتك الأكثر اتساعا 'وتهمل أكبر التحديات والمشكلات وتؤمن أن حياتك أكثر اتساعا من مجرد شخص، أو مكان أو أشياء مادية فقدتها. حياتك أكثر اتساعا من كل ذلك بكثير.


الاعتزال في مكان بعيد، حيث تنتظرك تلك اللحظة من الهدوء قد يظهر بها كل شيء ويصبح أكثر وضوحا.


الحدس قد يقودك إلى التطور وإلى شيء يشبه الوعي الذاتي، لأنك ستعرف الطريق لذاتك وتعرف ماذا تريد؛ مما يمكنك من تقبل كل ما حدث لك ومعك.

قم بتصفية الأحداث واختار الأجمل منها واختزنه في صندوق الذكريات. تلقائيا ستجد ما دون ذلك دخان يخنق صانعة فقط.


لا تنسى تلك المعرفة التي هبطت في جسدك، وحركت كل كيانك، وجعلتك أقوى وأوعى من أن تقف مذهولا عند شخص كان يرتدي معطف أسود ثقيل، ويمشي مثقلا به.

عليك إجبار الماضي على الرحيل، قل له: أنت لا تعرفني حقا فقد تغيرت تماما، -من فضلك- لا تفعل أو أفعل، ما شئت إذا استطعت ولن تستطيع لأنك بعيد تكاد تنقرض من ذاكرتي، لا تعود فلن تعرفني، فقد تغيرت كثيرا، وأنت لا تعرف ما أعرفه أنا الآن.


لقد أعطيت عقلي الباطن نعما هادئة ولكن ثابتة – قد أكون اتبعت حدسي أحيانا، ولكني في مرات عديدة، تسالت هل على اتباع حدسي! هل هو آمن بالنسبة لي، فيجيب؛ عقلي الواعي لا. بالطبع، فأنا في أعماقي أعتقد أن حدسي يدعمني بطريقة ما فقط.


إذا سيطرت على حدسك ولم يتحكم بك كان مرشدا لك وفرصة لتطمئن إلى أنك تحدث تأثيرا كبيرا. أنت من تتحكم بكل مشاعرك وعقلك هو الذي يوجه البوصلة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012