أضف إلى المفضلة
السبت , 15 حزيران/يونيو 2024
السبت , 15 حزيران/يونيو 2024


الغش بالامتحانات.....والعذر الاقبح من ذنب 

بقلم : طلب عبد الجليل الجالودي
02-01-2014 11:08 AM

ظاهرة الهجوم على قاعات امتحانات الثانويه العامه والاعتداء على المراقبين والمشرفين عليهاوعلى 
رجال الامن الذين يحرسونها, وهؤلاء يقومون بواجبهم الوطني المكلفين به, واقسموا على كتاب الله على حسن تنفيذه وسيره .....ما ذنبهم ان يهانوا ويضربوا.... بسبب ان بعضهم يريد ان ينجح بالغش .......ولماذا ؟؟؟؟ 
...هي ظاهرة تستحق الاهتمام والدراسه....فهي بكل المقاييس هي ظاهرة تخلف وردة الى الخلف وتسيء الى التعليم الاردني والى سمعه التوجيهي الاردني وسمعه من يحملونه ...اذن هي اساءه الى الدولة الاردنية ومن يريد الاساءة اليها يجب ان تقطع يداه .....ومحاولة ايجاد العذر لمن يريد الغش او التغشيش .....هو عذر غير مقبول ....وهو عذر اقبح من ذنب . 
ومن يريد ان ينجح خاوه بالغش بدون تعب ودراسه ,هو الفاشل وهو الخائن المستقبلي لوطنه.... لانه غير مؤتمن على نفسه بإمتحان يؤيديه ....ومن يشجعه ويؤيده فيما يفعل ....هو عدوه ....حتى لو كان اقرب الناس اليه نسبا ....فهو الذي يغرس فيه الصفات السيئه ويعلمه العادات الرديئه ....فلا يحق له ان يحاسبه مستقبلا على الاشياء التى قد يفعلها مستقبلا حتى لو كانت مخله بالشرف مثل الخيانه والعماله للعدو او الرشوه والسرقه والاختلاس.....الخ؟......فالذي يبدأ حياته غشاشا يتوقع منه عمل شيء في المستقبل حتى يمكن ان يقود على عرضه . 

بعض هؤلاء الذين يهاجمون القاعات تجدهم اكثر الناس تنظيرا عندما يتعلق الامر بإنتقاد الحكومه والاوضاع .....ومنهم للاسف بعض المثقفين الذين اشك شخصيا بشهاداتهم .....فالذي يؤمن بالغش ويبشر به ويسعي اليه ويشجعه..... هو من امضى حياته غشاشا وحصل على كل الذي حصل عليه بالغش . 

اما الطلاب الذين يحاولون الغش بادخال الخلويات او الوسائل المساعده على الغش مثل الروشيتات... فهم يستحقون العقوبات . التى وقعت عليهم ......واما الاطباء الذين يثبت انهم زرعوا سماعات الاذن بقصد الغش , يجب معاقبتهم وسحب رخصه ممارسه المهنه منهم مده من الزمن مناسبه ...... 

التوجيهي هذه الايام اسهل بكثير من الزمن الماضي , لقد كان الرسوب في ماده واحده يعني الرسوب بالتوجيهي كاملا .....اما هذه الايام ....من يرسب في ماده ما .....يعيدها لوحدها .....ويستطيع ايضا اعادة مواد لتحسين معدلة .....وله اكثر من لإعاده نفس المادة؟؟ .....اذن لماذا الخوف ؟؟؟.....ثم ماذا لو تأخر الطالب عن الدخول الى الجامعة .....وكثير من خريجي الجامعات ينتظرون سنين للحصول على وظيفة. 
ايهاالاخوه قبل ان نطلب من الحكومه الاصلاح ......يجب علينا ان نصلح انفسنا ونحاسبها ....ونصلح مجتمعنا .....فعادتنا وتقاليدنا اصابها خلل كبير .....فقدكنا نؤمن بمقوله ....من غشنا فليس منا....ونعيب الغشاش والمخادع واللص والخائن ...ب... البواق.....فظاهره الغشاشين البواقين علنا ......هي اسوأ العادات ....هي التي قد تدمر المجتمع اذا تم السكوت عليها ......والدفاع عنها وعن مرتكبيها .....هو العذر الاقبح من ذنب ......ومن يساعدون الغشاشين ويدافعون عنهم وعن الذين يقومون باعمال الشغب من الشيوخ و الوجهاء والاعيان والنواب ويبررون الغش ويدافعون عنه ......يعتبروا معابين ويطلق عليهم لقب ....غشاش او ديوث ..... فالقيام بالدفاع عنهم هو عمل معيب..... يعيب من يقوم به..... ويسقط من نظر الناس .......اقول قولي هذا واجري على الله وحدة . 


التعليقات

1) تعليق بواسطة :
02-01-2014 07:40 PM

يجب سحب شهادة الطب منه نهائياً وليس لفترة من الزمن . هذه ظاهرة دخيلة علينا يجب التصدي لها بحزم . وعلى رأي الكاتب اصبح النجاح في التوجيهي سهلاً للغاية مقارنة بالسنوات السابقة لماذا الخوف ولكن اصبح هذا الجيل مدلع زيادة واهلهم يساعدوهم على ذلك

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012