أضف إلى المفضلة
الإثنين , 24 حزيران/يونيو 2024
الإثنين , 24 حزيران/يونيو 2024


تكنولوجيا المعلومات في وزاره التربية

بقلم : طلب عبد الجليل الجالودي
04-03-2014 10:46 AM
كل الشكر والتقدير لمعالي الدكتور محمد ذنيبات وزير التربية والتعليم على الغاء نقل 12 موظف الى الميدان من موظفي ادارة مركز الملكة رانيا العبد الله لتكنولوجيا التعليم والمعلومات كدفعه اولى من 45 موظف تقرر نقلهم كونهم اصبحوا زياده بعد ان خفض المركز الى مديريتين بعد ان كان اربعة.
هؤلاء الموظفين جلهم من المهندسين والمبرمجين لديهم خبرات متراكمه من العمل في مجال تكنولوجيا المعلومات والتعليم ولا يصلحوا كمعلمين لانهم فنيين وليسوا معلمين .
وقصه التغيرات التى حصلت في التكنولوجيا كما يلي كانت التكنولوجيا اداره بهذا المسمي اداره من مديريتين قبل عشر سنوات وكان مركز الملكة رانيا العبدالله قسما تابعا لها .......ثم وبقدره قادر ....اصبح المركز اداره مستقله عن اداره التكنولوجيا استقلالا تاما .....وتطور الامر فاصبح كل منهما اداره فيها اربع مديريات .......ثم قرت الوزاره اعاده دمجهما مره اخرى بمسمى اداره مركز الملكة رانيا لتكنولوجيا المعلومات وتخفيضها الى اربع مديريات بدلا من ثمان ......ثم في السنه الاخيرة خفضت الى مديريتين .
طبعا عندما حصل التكبير والتوسع ....تم زياده اعداد الموظفين ....لتعبئه الشواغر......والان وبعد ان صارت مديريتين ......يتم التخلص ممن اصبحوا زياده .
لم يراعي هذا النقل نفسيه ومشاعر الموظفين وخاصه المؤسسين الذين اصبحوا زياده فجأه , وتخوفهم من النقل ......لان المدراء الجدد لهم في الاماكن الجديده سيعتبرونهم كانوا مرفوضين ومطرودين من ادارتهم الاصليه ربما لسوء سلوكهم .....وسياخذون وقتا طويلا ليثبتوا حالهم انهم ليسوا فاشلين او سيئين .
مثلا انا حالتي ليست كحال باقي الموظفين فانا متقاعد عسكري معين بالتربية بعقد شامل .....كان تعيني بإداره التكنولوجيا .....ونظرا لكفائتي التى اعتز بها ومضطر لذكرها .....تم تكليفي برئاسه قسم التجهيزات ....الذي اسسته .....مرتين ....بمجموع اكثر من ثماني سنوات من خدمتى بالتكنولوجيا التى تقارب ال احدي عشر عاما .... ويعد ابعادي عن القسم بسسب التخفيضات وباقل من ستة اشهر اصبحت زياده ....هل هذا يعقل ....كنت رئيس قسم ....والان انا لا انفع عضو.....
فهذا يدل على التخبط الاداري الذي حصل بالوزارة بخصوص التكنولوجيا التى كانت من اولويات جلاله الملك المعظم بخصوص نشر هذه التكنولوجيا على مستوى الوطن .
اعتقد ان من اسباب هذا التخبط هو كثره تغير الوزراء على الوزاره ففي هذه السنه الاخيرة تغير على الوزاره اربع وزراء ......وكل منهم له برنامجه وافكاره ......التى يريد تنفيذها ....وبعضهم كان يجهل اهميه التكنولوجيا بشكل عام ....وخاصه عند جلاله الملك .......يجي ان يعاد الاعتبار الى اداره التكنولوجيا واهميتها .....وزيادتها الى اربع مديريات ......
اليوم اقترحت تشكيل فريق تفتيش فني يفوم بجولات منتظمه وفجائيه على الميدان للتفتيش على المختبرات على الواقع ومعرفه حالها ....ومعرفه كيف يتعاملون معها .....هذا الفريق اذا تشكل ووفرت له الامكانيات العمليه كوسائل النقل يمكن ان يستوعب كل الزياده بالموظفين . وربما نحتاج للمزيد .
اقترح ايضا تشكيل مشغل في الاداره مسئول عن تصليح الاجهزه .....بحيث ترسل الينا الاجهزه المعطله ....نصلحها من بعضها البعض .....وربما نشتري بعض القطع اللازمه ....بدلا من الاستعانه من الشركات التى تكلفنا الكثير .....نشغل به كوادرنا التى نعتقد انها زياده .
اكرر شكري لمعالي الدكتور محمد ذنيبات وزير التربية والتعليم الرجل الحكيم الانسان ,على إعادة الاعتبار لموظفي التكنلوجيا بألغاءه نقلهم والأبقاء عليهم كأصحاب خبرات طويله متراكمة,متمنيا لوزاره التربيه كل تقدم والازدهار ولأداره التكنولوجيا التوفيق والنجاح والاستمرار في خدمة الوطن بكل كفاءة واقتدار,والف الف تحيه الى كل النشامى والنشميات العاملين بها .

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012