أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 23 كانون الثاني/يناير 2019
شريط الاخبار
توقيف الوزير الأسبق عويس واللواء المتقاعد الحمود و4 آخرين في قضية الدخان مراكز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية تبدأ أولى دوراتها المجانية لعام 2019 المغرب يفكك خلية يشتبه في موالاتها تنظيم داعش قرارات مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي سلسلة ورشات عمل في "عمان الاهلية" للتعريف بكيفية كتابة اوراق علمية للنشر وفق معايير المجلات العالمية تشكيلات إدارية واسعة في اليرموك علاج 70 الف سعودي في الاردن خلال 2018 إصابة 11 شخص اثر حادث تدهور حافلة في منطقة الجويدة أردوغان يصل إلى موسكو لبحث التسوية السورية مع بوتين قانونية الاعيان ترفض شمول غرامات الماء والكهرباء والمخدرات بالعفو 3 ملايين و 100 ألف منتفع بالتامين الصحي القضايا التي رفضتها قانونية الاعيان شمولها بالعفو الملكي زواتي: قرار تركيب خلايا شمسية للاسر الفقيرة من فلس الريف يخدم 7 الاف اسرة سنويا القبض على اردنية تقاضت (1170) دينار ا مقابل خدمات شعوذة في الكويت %66 من الأردنيين يرون الأمور لا تسير بالاتجاه الصحيح
بحث
الأربعاء , 23 كانون الثاني/يناير 2019


من الذاكرة .. قبـل 4 عـقــود

بقلم : محمد داودية
09-01-2019 04:01 AM

شكّلت نقابة الصحافيين التي كنت أمين سرها وفدا لزيارة الاتحاد السوفياتي عام 1981 بدعوة من وكالة انباء نوفوستي التي كنت محرر نشرتها الاعلامية اليومية.
في اجتماع مجلس النقابة وقفنا مطولا عند رئاسة الوفد. كنت بين احد الإحراجين: الأخلاقي او السياسي. كان طبيعيا ان يطلب اخونا الأستاذ حسن التل رئاسة الوفد. لكن الأحوال السياسية لم تكن طبيعية البتة.
فالاستاذ حسن التل مناوئ للاتحاد السوفياتي ومناوئ بالطبع للغزو السوفياتي لأفغانستان. فقد كان يكرس كتاباته النارية في صحيفته الاسبوعية اللواء، لفضح ذلك الغزو. و لا يستقيم ان يكون رئيسا لوفد صحافي الى الاتحاد السوفياتي! ولذلك كانت وجهة نظري انه لا يجوز ان يترأس الأستاذ حسن التل الوفد. فنحن ضيوف على البلد، ولا يعقل ان نحاسب القيادة السوفياتية على غزوها. كما اننا لن نصدر، من هناك او من هنا، بيان تأييد لهذا الغزو.
أسفر الحوار الصاخب في مجلس النقابة الذي كان الأستاذ محمود الكايد نقيبها، عن تكليفي برئاسة الوفد، فأبديت عميق الأسف لأن الوفد ليس برئاسة اخي الكبير الأستاذ حسن التل!! لكن الزمان والمكان اكرهانني على قبول التكليف، الذي لا يتفق مع طبيعتي وتربيتي، التي لا تسمح لي ان أتقدم على من يكبرني سنّا.
ضم الوفد الأساتذة: حسن التل وسهير التل واحمد الدباس ويوسف العبسي وعبد الحليم الطرودي من دائرة المطبوعات والنشر ولما كنت ممنوعا من السفر فقد توسط لي الأستاذ جمعة حماد وكان عميد الرأي والصحافة والاعلام. والأستاذ احمد العتوم وكان مديرا للمطبوعات والنشر.
كانت الزيارة طويلة. وكانت على اعلى درجات الرعاية والعناية والتنظيم والفخامة. كان معنا مرافق ومرافقة ودودان ويتحدثان العربية. مكنتنا الزيارة من التعرف على معالم موسكو: الكرملين وبرج أجراس ايفان ومسرح البولشوي وقوس النصر والساحة الحمراء وضريح لينين. وزيارة الارميتاج في ليننغراد- سان بطرسبرغ، اشهر واغنى متحف في العالم. وزيارة المدينة البطلة كييف عاصمة أوكرانيا. وطشقند عاصمة أوزبكستان وسمرقند حيث مصحف عثمان. و اللقاء مع عتاولة الكتاب والمفكرين والمستشرقين السوفيات في البرافدا وازفستيا ووكالتي انباء تاس ونوفوستي.
قبل ان ينتهي الاسبوعان مدة الزيارة اقبل عليّ مرافقنا ووجهه يطفح بالبشر والسرور. قال لي: تهانينا محمد، لقد تقرر تمديد الزيارة أسبوعا ثالثا !!
قفزت كمن لدغته عشر افاعٍ وصرخت: لا، لا، ارجوك لا تمدد الزيارة ! كنا قد أُصبنا كلنا بـ»الحنين الى الوطن» فاستعجلنا العودة وخاصة انا الذي يركب الطائرة للمرة الأولى في حياته.
عندما دخلنا مبنى وكالة انباء تاس سألونا: من يقود الوفد؟.
اجبت بسرعة وبتلقائية: الأستاذ حسن التل هو رئيس الوفد. وكان على اعلى درجات الموفقية والمسؤولية والدماثة والكرم.الدستور

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012