أضف إلى المفضلة
الخميس , 02 تموز/يوليو 2020
شريط الاخبار
مسؤول حوثي يدين استهداف مبنى وزارة الإعلام بغارات جوية لمقاتلات التحالف طهران ترد على هوك : الخيار العسكري تعفن وأكل عليه الدهر لسنوات على طاولة الرؤساء الأمريكيين أمريكا تنشئ مطارا عسكريا شمال شرقي سوريا! وزير الشباب : من يسبح معي يصبح رئيسًا للوزراء ! الجزائر.. أحكام ثقيلة بالسجن على أويحيى وسلال ووزراء سابقين في قضية حداد ومصادرة جميع ممتلكات المتهمين RT : رتل عسكري سوري ضخم يدخل "عين عيسى" ويتموضع في خطوط التماس مع الجيش التركي إثيوبيا.. أكثر من 80 قتيلا في احتجاجات بعد مقتل مغن مشهور بوتين وأردوغان وروحاني: مخططات انفصالية في سوريا مرفوضة وقرار واشنطن بشأن الجولان يهدد أمن المنطقة فرنسا تحذر إسرائيل من ضم أراض فلسطينية وتهدد بالتحرك مع الشركاء ضد تل أبيب الفراية : استخدام الإسوارة الالكترونية بعد التأكد من فعاليتها، والسيناريو الأخطر هو عدم الالتزام والانفتاح سريعاً اصابة محلية واحدة جديدة بكورونا في الأردن الملك: موقف الأردن لم ولن يتغير من القضية الفلسطينية 27 اصابة بتدهور حافلة في مرج الحمام - صور بالتفاصيل..القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الطراونة: 18 وفاة غرقاً منذ بداية 2020
بحث
الخميس , 02 تموز/يوليو 2020


أيهما أفضل لاتخاذ القرارات.. العقل أم القلب؟

02-12-2019 08:03 AM
كل الاردن -
يحتار الناس كثيرا حين يتخذون قرارات بقضايا مصيرية في الحياة مثل الوظيفة والزواج، فيحسبون الأمر إما بالمنطق والعقل، أو أنهم ينصاعون إلى ما يريده القلب، وترتاح له النفس.
وبحسب ما نقل موقع مجلة'آي إن سي' الأميركية، فإن دراسة حديثة، أوصت بأن يتبع الناس ما يريده القلب، لأن هذا الخيار هو الذي يضمن سعادة أكبر في الحياة.

واعتمدت الدراسة التي أعدت من قبل هيئة 'ميديكال أليرت بايرز غايد'، على عينة من 1011 شخصا، وسألتهم حول طريقة اتخاذهم للقرارات، سواء تعلق الأمر بشراء منزل أو اختيار مسار مهني، والقبول بوظيفة جديدة.

وكشفت النتائج أن من يتخذون القرار، بناء على ما يريده القلب، يحققون نجاحا أكبر في المجال المهني، ويعيشون حياة أسعد في نهاية المطاف.

وقال 79 في المئة من المستجوبين، إنهم اعتمدوا على العقل في اتخاذ القرار، فيما أكد 21 في المئة فقط أنهم أذعنوا لما يريده القلب.

وأكد الأغلبية أنهم لا يولون أهمية كبيرة للقلب، حين يتعلق الأمر بالمهنة، لأن المهم في نظرهم هو أن يحققوا الاستقرار في الوظيفة، ويضمنوا راتبا عاليا.

ورأى 68 في المئة من المشمولين بالدراسة، أن اتباع القلب في أمور من قبيل العمل، يجعل الإنسان أمام رؤية غير واضحة.

وأظهرت الدراسة أن 16 في المئة من المستجوبين غيروا وظائفهم بعدما اتخذوا القرار، استنادا إلى القلب، لكن 15 في المئة من المستجوبين أيضا أكدوا أنهم غيروا المهنة بعدما قاسوا الأمور بمنطق العقل، وهو ما يعني أن من يصغون للقلب لا يواجهون خطرا كبيرا كما قد يتبادر إلى الذهن.

وأوردت الدراسة أن 60 في المئة ممن اتبعوا ما يمليه عليهم قلبهم، راضون عن حياتهم المهنية، لكن نسبة الرضا وسط من يصغون للعقل لم تتجاوز 50 في المئة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012