أضف إلى المفضلة
الجمعة , 14 آب/أغسطس 2020
شريط الاخبار
صحيفة : إسرائيل نقلت رسالة لحماس بشأن الأموال القطرية انخفاض أسعار الذهب بعد قفزة في عوائد سندات الخزنة الأمريكية ارتفاع مقلق لوفيات الأطفال بمخيم الهول في سوريا خشية دخول كورونا لبلاده : كيم جونغ أون يحذر من قبول مساعدات خارجية لتقليل أضرار الفيضان أجواء صيفية عادية في المرتفعات الجبلية والسهول العضايلة: قد نضطر لعزل وإغلاق أيّ محافظة تزداد فيها حالات الإصابة اعتباراً من الاثنين الصين تحذر مواطنيها عقب اكتشاف أجنحة دجاج برازيلية ملوثة بكورونا بيان صادر عن القيادة الفلسطينية يرفض الاعلان الثلاثي الأميركي الإماراتي الإسرائيلي كوشنر يقول الاتفاق الإسرائيلي الإماراتي يتوج عاما ونصف العام من المباحثات وسائل إعلام مصرية: وفاة القيادي الإخواني عصام العريان بأزمة قلبية داخل السجن إثر اتفاق الإمارات وإسرائيل.. الخارجية الفلسطينية تستدعي سفيرها لدى أبوظبي نتنياهو: أنا لم أتنازل عن قضية الضم وملتزم بها بالتنسيق مع الإدارة الأمريكية فقط محمد بن زايد: تم الاتفاق في اتصال مع ترامب ونتنياهو على خارطة طريق لتعاون مشترك وإقامة علاقات ثنائية العضايلة: الملك يوجه الحكومة دائما لتحسين مستوى معيشة المتقاعدين العسكريين إسرائيل والإمارات تتوصلان لاتفاق تاريخي بوساطة أمريكية لتطبيع العلاقات
بحث
الجمعة , 14 آب/أغسطس 2020


فجأة تكتشف أن عرباً يحبون المتاحف!!

بقلم : عمر العياصرة
13-07-2020 05:43 AM

جميع خصوم الاسلام السياسي لم يعجبهم قرار الدولة التركية تحويل متحف 'ايا صوفيا' الى مسجد، واستند هؤلاء الى مفاهيم تتعلق بالتعايش.

الحقيقة الساطعة ان المعترضين على الخطوة التركية، يرددون مقولة حق يراد بها باطل، فالتعايش مطلبنا جميعا، لكنهم في الحالة التركية يقصدون الاساءة لتلك التجربة.

فجأة نكتشف ان عربا في دول معينة، يدارون بالريموت كنترول، وآخرون مؤدلجون ضد الاسلام السياسي نكتشف انهم يهيمون حبًّا بالمتحاف والتراث العالمي.

هؤلاء مطالبون ان يراجعوا حساباتهم، ومطالبون بالتحلي بالموضوعية، فما جرى شأن داخلي تركي، أجمع عليه الاتراك 'علمانيون، متدينون، مسيحيون'.

الموقف عند معظم هؤلاء، الا من رحم ربي، كان من باب النكاية والاصطياد في الماء العكر، فما جرى كان تصويبًا لوضع فرضته محاولات اتاتورك الغرف في العلمانية وارضاء سدنتها في الغرب.

استغرب لماذا يغضب البعض من عودة تركيا نحو المشرق، واستغرب لماذا يخاف هؤلاء من قدرة اردوغان على ادخال الهوية الاسلامية كقوة لا كحالة استكانة.

اتفهم ان الحكومات العربية تخشى من بريق التجربة التركية، واتفهم رعبهم من حالة انحياز كثير من الرأي العربي بالثناء والقبول بما يجري في تركيا.

لكن ما لا افهمه ان تلك الحساسية تتحول الى محاولة تكسير وشيطنة الاتراك، ولو كنت مكان هؤلاء لقررت خطف البريق من تركيا، ولن يكون ذلك الا بإنتاج مشروع عربي ديمقراطي مستقل يرمي التبعية خلف ظهورهم.السبيل

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012