أضف إلى المفضلة
الجمعة , 14 حزيران/يونيو 2024
الجمعة , 14 حزيران/يونيو 2024


لا تنتظر المعجزة.. اصنعها

بقلم : فداء طه
06-02-2022 10:28 PM

كلنا تابعنا قضية الطفل المغربي 'ريان'، ودعونا الله أن يخرجه سالماً من غياهب الجب.
تابعنا محاولات إنقاذ الطفل عبر شاشات التلفاز ووسائل التواصل، ونحن نأمل بحدوث معجزة تخرجه لأهله سالماً، مستذكرين قصة سيدنا يوسف عليه السلام.
خمسة أيامٍ ونحن مسمّرون أمام شاشات التلفزة بانتظار المعجزة، وكان الأمل كبيراً .
لقد كنا نحتاج إلى معجزة إلهية تعيد لنا الأمل في الحياة
قلنا في أنفسنا ربما يكون حظ ريان في المغرب أفضل من حال الطفل السوري 'إيلان' الذي مات على الشاطئ وهو يبحث عن العدل والأمان
قلنا ربما يكون لريان فرصة أفضل في النجاة بسبب التكثيف الإعلامي على قضيته قياساً بما يجري من تعتيمٍ على حال الأطفال في بعض بلداننا العربية
كنا ننتظر معجزة إلهية كي تريحنا من مسؤوليتنا تجاه هؤلاء الأطفال، وتجاه ما يحدث في معظم وطننا العربي الكبير من ظلمٍ وفسادٍ وإهمالٍ وتقصير بحق الإنسان ولا سيما الطفل.. لكن المعجزة لم تحدث، وهي لن تحدث، ببساطة لأن الله لا يغيّر ما بقومٍ حتى يغيروا ما بأنفسهم.
لن تحدث المعجزات في عالمنا العربي حتى نصحو على الواقع وننظر إلى عيوبنا وتقصيرنا بحقّ أنفسنا وبحق الآخرين، وحتى يعي كلّ منا مسؤولياته تجاه المجتمع.
يجب علينا أن نعمل بجدٍّ وجهد لحماية هؤلاء الأطفال قبل أن تقع الفأس في الرأس، علينا إنشاء مؤسسات إنسانية تعنى بحماية الأطفال وتهتم بهم، بشرط أن تكون نزيهة وغير مسيّسة.
نحن نحتاج إلى صحواتٍ حقيقية جماعية لتغيير مفاهيم كثيرة من حولنا حول الحياة والمسؤوليات المجتمعية، ويكفينا اتكالية وكسل وخضوع فالعمل أعظم عبادة يقوم بها الإنسان.
رحمك الله يا ريان ورحم أطفال العرب في بلدان عرببة تواجه حروبا
ونحن لا نفعل لهم شيئا سوى الصلاة والدعاء.. بينما نتناول الطعام ونتدثر بالغطاء وننعم بالدفء والثراء.
فداء طه

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012