أضف إلى المفضلة
الأحد , 14 نيسان/أبريل 2024
الأحد , 14 نيسان/أبريل 2024


ولي في الدستور ذكريات ..

بقلم : د. عدنان الطوباسي
29-03-2024 04:34 PM

في طفولتي وفي المرحلة الاعدادية وربما قبلها، تعرفت على جريدة الدستور وكان والدي رحمه الله وأسكنه الفردوس الأعلى يشتري الجريدة من اجل كتابة اسعار الخضار والفواكه في بقالته الجميلة في حي جناعة، ومن يومها كنت احرص على مطالعة الجريدة بشغف ومتعة، ثم بدأت اكتب في صفحة القراء مع أستاذي المرحوم فوز الدين البسومي ' ابو العبد ' وكنت احرص على الذهاب من الزرقاء الى عمان كي أضع المقال في مكتب الدستور في وسط البلد حيث اصعد الدرج هناك واضع المغلف الذي يحتوي المقال ثم أعود انتظر بشغف نشر المقال، والحقيقة وللزمن فإن ابو العبد رحمه الله ساعدني واخذ بيدي في صفحته التي كان يتابعها الكثيرون وخاصة قضية الاسبوع التي كتبت فيها مرارا ومرارا، ثم سعدت في عمل صفحة اسبوعية عن البيئة كانت تصدر صباح كل جمعة حيث كنت اعد الصفحة واقدمها للصحفي القدير زهير مرعي رحمه الله، واستمرت الصفحة لمدة ثلاث سنوات.

ثم دارت الايام دورتها وأذكر أنني تعرفت على الدكتور نبيل الشريف رئيس التحرير رحمه الله وكان في تلك الأيام يعمل في الجامعة الاردنية في قسم اللغة الانجليزية، وطلبت منه ان اكتب زاوية يومية خلال شهر رمضان المبارك بعنوان ' لوحات إيمانية ' فوافق وكتبتها لأكثر من رمضان.

الدستور اسسها جيل من عمالقة الصحافة الاردنية وكان لها دورها في تخريج نخبة طيبة من رجال الاعلام والصحافة في الاردن وكان لهم حضور مميز في الإعلام العربي.

وها هي الدستور تمضي متألقة في عالم الصحافة تحقق قفزات وتطور وانجازات..

لأسرة الدستور كل التهاني والتبريكات بمناسبة عيدها ..وكل عام وانتم بالف خير وتقدم ونجاح.


التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012