أضف إلى المفضلة
الجمعة , 19 تموز/يوليو 2024
الجمعة , 19 تموز/يوليو 2024


الملكيه ... محاولات الهروب من الإفلاس

بقلم : طالب الحياصات
09-03-2014 11:17 AM
مازالت لعنات الخصصه , تطارد هذا الوطن المنهوب , و شعبه المنكوب , لتطال نتائج الخصخصه هذه المره , أحد المؤسسات الوطنيه الرائده , الملكيه الأردنيه , مع كل ما تحمله هذه المؤسسه , من رمزيه وطنيه , فهي الناقل الوطني الوحيد في أردننا الغالي , و أحد أقدم المؤسسات الوطنيه الراسخه في وجدان الأردنيين .

لم يستيقظ بعد , هذا الشعب المسكين , من هول نتائج خصخصة مؤسساته الوطنيه الناجحه , البوتاس , الفوسفات , الإسمنت , حتى يتلقى ضربه موجعه أخرى بالملكيه الأردنيه , حين سيسمع خبر إفلاسها (أسأل الله أن أكون مخطئ في ذلك) مع كل ما تحمله في نفس كل أردني .

في عام (2007) نجح جهابذة الخصخصه , رجال الديجتال الجدد , بالفكر الغربي المستنير , الهابطون علينا (بالبراشوت) وهم أبعد ما يكونوا عنا , و عن هموم الوطن , نجحوا في خصخصه آخر مؤسساتنا الوطنيه , الملكيه الأردنيه , وطارت الملكيه محلقه بأحلام الخصخصه , و عملا بالمثل القائل (عنزه و لو طارت) , تغنى عباقرة الزمان بنتائج الخصخصه العظيمه , فأغدقوا على أنفسهم , عطايا هذا الفتح المبين , أرباح خياليه على علية القوم من العاملين فيها في ذلك العام , أرباح وهميه لا وجود لها , إلا في عقولهم النيره .

تستمر خسائر الملكيه , و يستمر إصرار القائمين عليها , بصواب القرار , فلا رقيب و لا حسيب , فالربيع العربي لم يزهر بعد , و الإعلام مقيد في ذلك الزمان , و من يعترض من الشرفاء , يتدبرون أمره .

يستمر الفساد , حتى بات ذو طعم و لون و رائحه , و يستمر الإصرار على نتائج الخصخصه , إلا أن الخطأ في التفيذ , تذهب إداره و تأتي أخرى , وحدها الخسائر ثابته لتصل خسائر الملكيه ل (60 %) من أصل رأس مالها البالغ مئة مليون دينار , لم تقف هذه الخسائر , هذا العام ستضاف خسائر أخرى على مسلسل الخسائر هذا , بالعرف الإقتصادي , إذا بلغت الخسائر (70%) من رأس مال المؤسسه , هذا يعني الأفلاس , و هذا ما يحدث الآن مع الملكيه الأردنيه .

عوده على رمزية الملكيه الأردنيه , و ضرورة بقائها قائمه , لابد من الدعم , دعمٌ مفقود من حكومه بحاجه الى الدعم , لذا لابد من مخرج دون دفع أية مبالغ , و هنا يتردد أن الحكومه بصدد رفع رأس مال الملكيه 100% للتحايل على النسبه التي تستوجب الإفلاس , رفعٌ قد يتسبب في هبوط أو حتى إنهيار سهم الملكيه , و إنهيار ما تبقى من هذه المؤسسه .

للإنصاف و حتى لا ألقي بكامل المسؤوليه على الخصخصه , لا بد من ذكر قضايا أخرى أسهمت بهذه الخسائر , فالملكيه في نظر العديد من المتنفذين كانت مجرد (بقره حلوب) للتعينات في وظائف كبرى , رواتب مرتفعه , توزيع أرباح وهميه , عطاءات , أسهم و غيره الكثير , ما ننتظره هو قرار حكيم و جريء ينقذ هذه المؤسسه , شريطة أن لا يكون من جيب المواطن و لا على حساب الوطن , فهما حتما لم يوصلوها لما هي عليه الآن .

التعليقات

1) تعليق بواسطة :
09-03-2014 12:59 PM

الأستاذ طالب
السلام عليكم وعلى العاملين معكم في محطة تلفزيونكم ورحمة الله وبركاته.لقد طرق الدكتور حسين توقه الباب بمقال كتبه على هذا الموقع قبل ايام والكثيرون ادلوا بدلوهم إلا المسؤولين المعنيين بالملكية فقد التزموا الصمت ولم نسمع منهم (مايشفي الغل) كهديرهم عندما يتبرعون بإفطار رمضاني لعدد من الأيتام في رمضان إذ ترى وتسمع ذلك الخبر في الصحف ومحطات التلفزة معظمها. فلماذا لاتستضيف على شاشة التلفزيون بعض متخذي القرار في الملكية وبعض الأقتصاديين او المحللين الأوفياء وتحاورهم ونسمع منهم مايدور على الواجهة أو من خلف الكواليس وبذلك تنجلي الصورة الضبابية التي يتكتم على إظهارها من هم في موقع إتخاذ القرار على الدوار الخامس.ولكم محبتنا وتقديرنا

2) تعليق بواسطة :
09-03-2014 01:37 PM

الى تعليق 1 كابتن ماجد : تمت الدعوه لكن بإختصار مابيجوا !!!

3) تعليق بواسطة :
09-03-2014 02:12 PM

أشكرك على سرعة الإستجابة لكن مش غلط(إذا سمحت أخلاقيات المهنة) أن تعلن للمشاهدين خلال حلقات برنامجك بأنك قمت بذلك ودعوتهم ولكنهم رفضوا قبولها ولك كل التحايا

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012