أضف إلى المفضلة
الأربعاء , 01 شباط/فبراير 2023
شريط الاخبار
إصابة جنديين إسرائيليين في عملية دهس شمال رام الله الملك يلتقي رئيس مجلس النواب الأميركي وقيادات المجلس المدير التنفيذي لطقس العرب يوضح آخر تطورات الحالة الجوية وفرص تساقط الثلوج الملك يلتقي الرئيس الأمريكي الخميس المقبل الشبول: الإعلام المحترف المتخصص ضمانة أساسية للرأي العام مدير المخابرات ينقل رسالة من الملك للرئيس الفلسطيني علان : إغلاقات واسعة لمحلات الألبسة في مختلف الأسواق طوارئ عجلون تحذر من ارتفاع منسوب المياه في الشوارع صلح عمان تدقق بينات الدفاع في قضية انهيار بنايتي اللويبدة الولايات المتحدة: سنقدم 50 مليون دولار إضافية للأونروا ثلوج مُتقطعة محتملة على ارتفاعات الـ 1000 متر ليلة الخميس تمديد تراخيص المواقع الاخبارية لشهر أ.د. رضا الخوالدة يدير محاضرة عن إنتاج الكمأة وطرق استثمارها عمان الأهلية تشارك في فعاليات منتدى المؤسسات الحكومية للتنمية المستدامة الضمان تبدأ استقبال طلبات السلف الشخصية للمتقاعدين
بحث
الأربعاء , 01 شباط/فبراير 2023


الإنفلونزا والفيروس المخلوي التنفسي (RSV).. اندماح خطير محتمل

18-11-2022 01:18 PM
كل الاردن -
وجد فريق من الباحثين في جامعة جلاسكو البريطانية، أنه عند وضع فيروس الإنفلونزا والفيروس المخلوي التنفسي معا في الأنسجة البشرية، يمكن أن يندمجا لتشكيل فيروس هجين.

وفي ورقتهم المنشورة أمس في مجلة 'نيتشر ميكروبيولوجي'، تصف المجموعة البحثية، كيف أجروا تجارب تضمنت خلط أنواع مختلفة من الفيروسات في أطباق بتري المعملية، والتي تحتوي على خلايا رئة بشرية وما وجدوه من خلال القيام بذلك.

وأظهرت الأبحاث السابقة أن فيروس الأنفلونزا يميل إلى إصابة القصبة الهوائية والحلق والأنف، مما يؤدي إلى ظهور أعراض الإنفلونزا، ومن ناحية أخرى تميل عدوى الفيروس المخلوي التنفسي إلى إصابة الخلايا في الحلق والرئتين.

ونظرًا لارتفاع حالات الإصابة بالفيروس المخلوي التنفسي مع اقتراب موسم الإنفلونزا في نصف الكرة الغربي هذا العام، تساءل الباحثون عما يحدث للأشخاص عند الإصابة بالفيروسين في نفس الوقت.

وفي عملهم، وضع الباحثون خلايا الرئة في طبق بتري ثم أضافوا عينات من كلا الفيروسين، ثم توقفوا وراقبوهم ليروا ما سيحدث، ووجدوا أنه بعد إصابة الخلايا، اندمج نوعان من الفيروسات في فيروس هجين، وكانت النتيجة فيروسًا تم تشكيله إلى حد ما مثل شجرة النخيل حيث شكل الفيروس المخلوي التنفسي الجذع وشكل فيروس الإنفلونزا الجزء الورقي في الأعلى.

وعند إلقاء نظرة فاحصة على الهجين، وجد الباحثون أنه قادر على إصابة الخلايا الأخرى المجاورة، ووجدوا أيضًا أنه عندما فعلوا ذلك، فإن الأجسام المضادة التي وصلت لمحاربة عدوى الإنفلونزا لم تعمل كما تفعل عادةً، وكان هذا لأن الهجين قد أصاب بعض الخلايا ببروتينات الفيروس المخلوي التنفسي.

ويعتقد الباحثون أن الهجين من المحتمل أن يكون أكثر قدرة على إصابة نوع أوسع من الخلايا من أي من الفيروسات وحدها، وأشاروا أيضا إلى أن مثل هذه العدوى يمكن أن تؤدي إلى التهابات رئوية خطيرة لأن الفيروس المخلوي التنفسي يميل إلى الانتقال أعمق إلى الرئتين.

ويخطط الباحثون لمواصلة دراستهم للفيروس الهجين، ويتطلعون أولا لتحديد ما إذا كان يمكن أن يتشكل داخل جسم الإنسان، ويريدون أيضا معرفة ما إذا كانت هناك أنواع أخرى من الفيروسات الهجينة تتشكل عندما يصاب الأشخاص بأكثر من فيروس واحد.

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012