أضف إلى المفضلة
الأحد , 16 حزيران/يونيو 2024
الأحد , 16 حزيران/يونيو 2024


لك الله وحده يا مخيم جنين !

بقلم : أ . د . صلاح جرار
06-07-2023 09:02 PM

عندما تخلى المجتمع الدولي عن القضية الفلسطينية وأخذ يتآمر على الفلسطينيين وحقوقهم في استعادة وطنهم قلنا : يكفينا العرب والمسلمون سندا قويا لنا فهم أولى الناس بحمل هذه المسؤولية ، ولكن تخلى المسلمون عن فلسطين ولم يعودوا يأبهون بها ولا بمقدساتها التي هي مقدسات إسلامية ، فعند ذلك قلنا إن تحرير فلسطين مسؤولية عربية فقط وأن العرب لن يتخلوا لحظة واحدة عن أرض عربية وعن أبناء جلدتهم العرب في فلسطين ، لكن العرب نزعوا نحو السلم مع المحتلين الصهاينة وأبرموا معاهدات معهم وعقدوا اتفاقيات حولت العرب إلى متفرجين فقط على ما يجري في فلسطين من جرائم صهيونية متعددة الأشكال والألوان ، بل إن بعض العرب أخذوا يلعبون دور الوسيط النزيه بين الفلسطينيين والإسرائيليين، عند ذلك قلنا : ما حك جلدك مثل ظفرك ، ولن يحرر فلسطين غير أبناء فلسطين ، ولكن عندما أصبحت فلسطين مقسمة بين رام الله وغزة وجنين ونابلس والقدس أصبحت الحرب تدور في منطقة بينما بقية المناطق تنظر إليها لا تلوي على شيء ، حتى أصبحت جنين وحدها في الميدان في مواجهة أكثر جيوش العالم تسليحا وحقدا وجرأة على سفك الدماء ، فقلنا إن جنين تعرف كيف تنتزع حقها من المحتلين بيديها . يبقى سؤال أخير : هل سنقول بعد حين إن مخيم جنين وحده أو أحد أزقة مخيم جنين سيتحمل مسؤولية تحرير فلسطين ؟!
هل كان أحد يتوقع أن يبلغ انحطاط الأمتين العربية والإسلامية وسقوطهما إلى هذه الدرجة أمام أرذل خلق الله ؟!

التعليقات

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012