أضف إلى المفضلة
السبت , 15 حزيران/يونيو 2024
السبت , 15 حزيران/يونيو 2024


بوتين الأقرب لسوريا

بقلم : عبدالحليم المجالي
01-09-2012 10:46 AM

بوتين الأقرب لسوريا من الكثيرمن الزعماء العرب ,قرأت له تصريحا يقول فيه : النظام العالمي الجديد يتشكل الآن في سوريا , كان ذلك من ضمن كلام آخر يوحي بان الرجل ملتصق بسوريا ومتمسك بالوقوف الى جانب نظامها , الرجل ايضا يوحي بكلامه انها فرصته وفرصة بلاده لتحقيق مصالح حيوية من هذا الصراع الدائر على سوريا وفيها . الزعماء العرب , بما يملكون من قدرات ذهنية متواضعه , وبما لايملكون من حرية في القرار والتصرف , لن يرتفع مستوى تفكيرهم الى المستوى الذي يرون فيه الحق حقا ويتبعونه ويرون فيه الباطل باطلا فيجتنبونه . مصالح بلادهم في آخر قائمة اهتماماتهم ان لم تكن خارجها ,الاهم من ذلك انهم مسيرون لا مخيرون فقراراتهم لا تحملهم المسوؤلية كما يعتقدون , ولا يخشون لومة لائم .
بنظرة فاحصة وتحليل بسيط وبتجرد نجد ان حسم المعركة في سوريا لاحد الطرفين المتصارعين غير وارد على المدى المنظور , يعني هذا استمرار شلال الدم والخراب والخسارة من مقدرات سوريا واذا قدر لطرف النصر بعد طول صراع فانه سيجد نفسه في ورطة لا فكاك منها وبانه يقف على تل خرب لايمكن الصمود فوقه الا بمعجزه . الحل المنطقي يكمن في وقف العنف من كلا المتصارعين والجلوس الى طاولة الحوار , هذا اضعف الايمان , اما للذين يفكرون بالطريقة التي يفكر بها بوتين , وهي الاشمل والانجع فان هذا الصراع وما وصل اليه من خلق معطيات جديدة على الساحة الدولية من ملامحها التغيير في موازين القوى لغير صالح القوى المهيمنة على ساحتنا العربية والتي اذاقتنا الامرين من دعمها الكامل واللامشروط للعدو الصهيوني , فانه من الواجب على القادة العرب وجامعة الدول العربية خوض غمار هذا الصراع بعقلية متفتحه وبذهنية الربح والخسارة وحسن ادارة الصراع وتلمس الفرص التي قد تغير من مسار الصراع العربي الاسرائيلي والتي قد توجد موطيء قدم للتقدم في احراز نجاحات متلاحقه ولو بسيطه تغير ايجابا في المعنويات بشكل عام وتقود في النهاية الى احراز انتصارات تغير من حال الامة المايل .
مما لاشك فيه ان بوتين لايهمه مذهب وطائفة من يحكم سوريا ولا يهمه ويقلقه تصدير الثورات بل ينطلق من مصلحة بلده ويقف مع من يحقق له ذلك ويحاول بكل ما أوتي من قوه ضمان صمود هذا الطرف في وجه كل التحديات وهذا ما قامت به ادارته باستخدام الفيتو في مجلس الامن اكثر من مره والدعم المادي والمعنوي على كل الصعد . الامراء والعلماء العرب على حد سواء مسكونون بهواجس الخوف من فزاعات مختلقه صورها لهم اعداء الامة لغايات في نفوسهم , المذاهب والطوائف وتوظيفها سياسيا وسائل متداولة بشكل عادي مع ادراك الجميع العواقب الوخيمة لمثل تلك التوظيفات . التقلب وامكانية تغيير الراي في الجلسة الواحدة مرات ومرات سمات المواطن والحاكم العربي , الفزعة وغياب العمل المؤسسي صفات ملا زمة لاصحاب القرار , التخبط وغياب التخطيط المبني على الحقائق والافتراضات المنطقية حاضرتان في اذهان القادة العرب عند كل ازمة , وفي النهاية الاجواء العربية غير مهيأة لعمل مؤسسي مثمر وبذلك يكون القادة خارج العالم العربي اكثر قربا لواقع الصراع على وفي سوريا واعتقد ان اكثرهم جرأة وذكاء بوتين .


التعليقات

1) تعليق بواسطة :
01-09-2012 12:23 PM

*- السيد عبد الحليم المجالي المحترم : اسمح لي ببعض النقاط :
1- في لغة الثورات و نهضة الشعوب ضد الاستبداد , لا يتم قياس تصرف اطراف التنازع الدولي حول الثورات هذه وفقاً لرؤيا المصلحة البراغماتية البحتة فقط بل ايضا من الناحية الاخلاقية و خصوصا عندما يتحول لون الثورة الى احمر و هذا قانون انظمة الاستبداد التي ترفض التسليم للشعوب و تفضل اراقة الدماء او حتى الابادة كما فضل النظام السوري .
2- من هنا نقاد الى معياري الذكاء و النجاعة ! فهل حقا بوتين ناجع و ناجح و ذكي عندما يقوم بارسال سفن حربية محملة بالسلاح الثقيل و هو في نفس الوقت يرفض التدخل العسكري الخارجي !! و هل يعتبر بوتين ذكيا عندما يقول ان لا حق لاحد ان يحدد مصير رئيس دولة او غيره الا بناءا على راي شعبه و في نفس الوقت يرفض اي مبادرة من ضمنها تنحي الرئيس و يقول ان الاسد باقِ !! و هل بوتين ذكي على المستوى العسكري الاستراتيجي لدرجة انه نسي ما حل للاتحاد السوفييتي بافغانستان !! و هل بوتين ذكي على المستوى السياسي ليراهن على نظام استبدادي !! و هل بوتين ذكي على المستوى الاقليمي و ادارة الصراع عندما يقوم باستبدال صواريخ الاس 300 التي كانت قد حملت لايران و من ثم يقوم بسحبها من اجل الحصول على 15 طائرة من غير طيار متطورة من اسرائيل و قبول 15 مليار دولار من السعودية في صفقة اسلحة !!!
*- يا دكتور من هذه النقطة بالذات الاخيرة تعلم ان البراغماتية هي ام العقيدة الروسية الجديدة ! و ان موضوع الذكء يضعف مع تطرف البراغماتية ناهيك عن المعيار الاخلاقي !
- اما الدول العربية و انظمتها فهي انظمة خدمات لا اكثر و لا اقل فهي تتصرف بالتلفون و تؤتمر من اي طرف , لذا فمعيار التفاضل او المناشدة بالنصيحة لهذه الدول هو كالصراخ بواد ! وكذا ايضا روسيا التي هي ليست باقل حال .

2) تعليق بواسطة :
01-09-2012 07:06 PM

الاخ العدوان شكرا على هذه المداخلةوعلى هذا التحليل والذي يهمتي انك اتفقت معي بالنسبة للانظمة العربية وهذا بيت القصيدومربط الفرس .لما كانت المدارس مجالس كنا نسمع النصيحة الذهبية " لاتقرب ما هو عيب وما هوحرام " والعيب هو ما تنكره الاخلاق وقد ذكرت في مداخلتك المعيار الاخلاقي والسؤال هنا كيف هبطت الاخلاق بهذا المستوى على فرنسا وامريكا وهذه الحنية على العرب وعلى السوريين واصبحوا اصدقاء لسوريا....قصدت من مقالي ان الاوضاع الراهنة وتوازن الرعب بين فريقين الاول عدو معلوم العداوة والاخر قوة صاعدة فاين العرب من اقتناص هذه الفرصه وقد اجبت مشكورا على ذلك لك تحياتي

3) تعليق بواسطة :
01-09-2012 08:40 PM

ان الاكتشافات الهائلة والتجارية الضخمة لحقول الغاز على الشواطىءالسوريه هو من الاسباب الرئيسية لتواجد القوات البحرية الروسيه وسيطرتها الكاملة من خلال قوات المارينز والقوات الخاصة لمكافحة الارهاب على كافة السواحل السوريه ابتدائا من الحدود اللبنانيه حتي التركيه موانىء طرطوس وبنياس واللاذقية تحت سيطرتهم الكاملة والاحدث بعد شهر نيسان من 2012 لم نسمع بها الا قليلا او تكاد ان تكون معدومة ، بعد سيطرة القوات الروسية عليها اما باقي المناطق وابادة الشعب لا تعنيهم مطلقا ، يقول بعض المتابعين والسياسيين ان النظام السوري عقد اتفاقيات طويلة الاجل مع الحكومه الروسية على استئجار اراضي على الساحل السوري مع حق الاستثمار عليها تفاصيل بنود هذه الاتفاقية وشروطها غير واضحة للان ، لكنها اثارة غضب قطر اولا والسعودية ثانيا فاستخراج الغاز يعني ضربة قوية لهم ولاسواقهم كون الغاز السوري ينافس الجودة واقرب للاسواق الاروبية ان تم استخراجة ، لااحد يهمه الشعب او المواطن العربي وما يعانية او كيف يدمر او يقتل !!المهم مصالح الدول وبقاء الزعامات . فبوتن اقرب لسوريا فقط لمصالح بلادة ، لهذا يهمه بقاء الاسد فانتصار الثورة سيقلب الموازين ولو بعد حين .

4) تعليق بواسطة :
01-09-2012 09:13 PM

ان الاكتشافات الهائلة والتجارية الضخمة لحقول الغاز على الشواطىءالسوريه هو من الاسباب الرئيسية لتواجد القوات البحرية الروسيه وسيطرتها الكاملة من خلال قوات المارينز والقوات الخاصة لمكافحة الارهاب على كافة السواحل السوريه ابتدائا من الحدود اللبنانيه حتي التركيه موانىء طرطوس وبنياس واللاذقية تحت سيطرتهم الكاملة والاحدث بعد شهر نيسان من 2012 لم نسمع بها الا قليلا او تكاد ان تكون معدومة ، بعد سيطرة القوات الروسية عليها اما باقي المناطق وابادة الشعب لا تعنيهم مطلقا ، يقول بعض المتابعين والسياسيين ان النظام السوري عقد اتفاقيات طويلة الاجل مع الحكومه الروسية على استئجار اراضي على الساحل السوري مع حق الاستثمار عليها تفاصيل بنود هذه الاتفاقية وشروطها غير واضحة للان ، لكنها اثارة غضب قطر اولا والسعودية ثانيا فاستخراج الغاز يعني ضربة قوية لهم ولاسواقهم كون الغاز السوري ينافس الجودة واقرب للاسواق الاروبية ان تم استخراجة ، لااحد يهمه الشعب او المواطن العربي وما يعانية او كيف يدمر او يقتل !!المهم مصالح الدول وبقاء الزعامات . فبوتن اقرب لسوريا فقط لمصالح بلادة ، لهذا يهمه بقاء الاسد فانتصار الثورة سيقلب الموازين ولو بعد حين .

5) تعليق بواسطة :
02-09-2012 07:14 AM

عبدالحليم كلامه صحيح واقرب الى العقل ,اتركوا العواطف السطحية وطيب النوايا واحلام العصافير فاميركا ليست معنية بتنصيب خليفه في سوريا وهي عادة تتعامل مع اسوأ انواع البشر فاما ان تتعامل مع عباءه وعقال بلا عقل او لحى بدون رؤوس او تتعامل مع تلاميذ دوائرها ومراكز دراساتها وموظفي محطاتها الاستخباريه ,اميركا عدوها الاول اي مواطن في العالم الثالث يمكلك ذرة وعي وطموح نحو الحرية لان اميركا هي اسرائيل البعيده القريبة وكل من يتعامل بانبطاح مع السياسة الامريكية او يتحالف معها هو في الحقيقة ضد مصالح بلاده على طول الخط وبلا مواربه من نقطة على القطب الشمالي الى مقابلتها على القطب الجنوبي ,لا يمكن ان تكون ايركا صديقة اي شعب بل مصالحها اولا واخيرا وهي اول من يتخلى عن حليفه بل ينهيه بيديه اذا ثبت فشله او لاحت بوادر نهايته اليس لكم في شاه ايران مثال ومثال مبارك لا زال ماثلا ,وهذا لا يعني ان بوتن من ملائكة الرحمه بل تاجر جديد في السوق ويمكن للعرب استغلال هذا الصراع لصالح قضاياهم ,ادارة الصراع علم لكن التأمر جهل وتخلف وسقوط في بركه وسخه على رصيف التاريخ ومنها الى مزبلته , قد يلزمنا نحن العرب شطب محاضر تحملها اطنان من الميديا والورق تاريخ مزيف من الانجازات الوهمية ويلزمنا كسر اصنام كثيره يلزمها مئة مليون (ابراهيم) بمئه مليون فأس فنصف الماضي مزيف وكل الحاضر مزيف وفي الشرق الاوسط تزييف جديد سيعيشه ابناؤنا مئات الاعوام القادمة , محمد السكر تشرح المشكلة بدون افاق للحل لماذا ؟

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط. ويحتفظ موقع كل الاردن بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع كل الاردن علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 300 حرف
جميع الحقوق محفوظة © كل الاردن, 2012